الجنيه السوداني يواصل الهبوط أمام سلة العملات الأجنبية


استأنف الجنيه رحلة الهبوط امام سلة العملات الأجنبية في تداولات السبت بعد استقرار نسبي خلال الشهرين الماضيين. ومنذ نهاية الأسبوع الماضي بدأت العملة المحلية في التراجع امام العملات الأجنبية بعد تزايد الطلب واتساع حجم المضاربات من جديد.

وبحسب متعاملين تحدثوا لـ “سودان تربيون” امس فإنه جرى تداول الدولار الواحد بـ 392 جنيه مقابل 390 جنيها ليوم الخميس فيما سجل سعر البيع للريال السعودي 104جنيهات والدرهم الإماراتي 105جنيهات بينما بلغ سعر البيع لليورو 465 جنيها.وأفاد أحد المتعاملين باتساع حجم المضاربات منذ الأسبوع الماضي ما ادى الى تراجع الجنيه السوداني.وأضاف أن الأسواق الموازية تشهد ارتفاعاً كبيراً في حجم الطلب على العملات الأجنبية.

ومنذ مطلع العام أجرت الحكومة الانتقالية في السودان إصلاحات اقتصادية صعبه وضرورية يدعمها البنك الدولي تتمثل في زيادة الوقود والكهرباء وتوحيد سعر الصرف.

صحيفة الجريدة



مصدر الخبر موقع النيلين

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: