مساع لمواءمة الصادرات السودانية لمتطلبات السوق الأوروبية




يسعى القطاع الخاص السوداني للحصول على دعم المانيا لتأهيل المعامل وانسياب صادرات الخضر والفاكهة والحبوب الزيتية واللحوم وفق متطلبات السوق الأوروبية.

الخرطوم: التغيير

بحث اجتماع مشترك بالخرطوم، اليوم الإثنين، كيفية المساعدة في رفع جودة الصادرات السودانية لتتواءم والمتطلبات الدولية والايفاء مواصفات السوق الأوروبية.

وأوضح أمين المال باتحاد الغرف التجارية السوداني، إبراهيم أبوبكرالصديق، أن الإجتماع ضم ممثلين لإتحاد الغرف التجارية، والسفارة الألمانية بالخرطوم.

وقال الصديق لوكالة الأنباء السودانية، أن الإجتماع شارك فيه سفير المانيا بالخرطوم، توماس تيرسي، و الملحق التجاري بالسفارة، ميشيل سولتج.

وذلك بحضور أمين العلاقات الخارجية باتحاد الغرف التجارية، هاني فاروق، ورئيس الغرفة القومية للمستوردين، شهاب الدين الطيب.

وأشار إلى أنه بحث سبل تعزيز وتطوير علاقات التعاون التجاري والاقتصادي بين السودان والمانيا.

بجانب كيفية مساهمة المانيا في تأهيل المعامل وانسياب الصادرات من الخضر والفاكهة والحبوب الزيتية واللحوم، وفق متطلبات السوق الأوروبي.

وأشار أمين المال بالغرف التجارية الى أن السفير الألماني أكد على مشاركة القطاع الخاص الوطني في المعارض الألمانية.

بالإضافة لمساعدة الشركات للمشاركة وتقديم المساعدات الفنية المطلوبة لمعامل الصادرات السودانية من الحبوب الزيتية والخضر والفاكه.

وذلك حتى تستطيع مواكبة المعامل الحديثة، وتتمكن من دخول أسواق الدول الأوربية بتقديم التسهيلات اللازمة لها.

ولفت الى أن الاجتماع أكد على ضرورة الالتزام بالشفافية المطلوبة، بجانب العمل على إعادة التعامل مع مؤسسة ضمانات (هيرمس) الألمانية للتأمين الائتماني للصادرات والواردات.

وكذلك عودة البنوك الألمانية للعمل في السودان خاصة (كميرس بنك)، وربط إتحاد الغرف التجارية السودانية بالغرف التجارية الألمانية.



مصدر الخبر موقع صحيفة التغيير

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: