رغد صدام حسين تتعرض لهجوم جديد بعد طلب وجهته إلى الحكومة العراقية


هاجمت الإعلامية الكويتية مي العيدان، رغد صدام حسين ابنة الرئيس العراقي الراحل، بسبب الطلب الذي وجهته، إلى الحكومة العراقية بشأن الحادثة المأساوية التي وقعت في مستشفى ابن الخطيب في بغداد وراح ضحيتها العشرات من الجرحى والقتلى.

وأعادت مي العيدان، نشر تدوينة رغد صدام حسين، التي طالبت فيها بالتحقيق، عبر صفحتها الرسمية على “إنستغرام”، وعلقت: “والله العظيم ما عرفتك وإنتي حنونة، قال إيه زهقت الأرواح، انزين وبابي صدام حسين ما زهق الأرواح ما قتل مليون عراقي بالحرب الإيرانية العراقية”.

وأضافت: “ما أزهق الأرواح في حلبجة بالكيماوي، ما قتلهم بالمعتقلات ولا بدجيل، ولا عمو عدي طيح العراقيين يخرب بيتكم قتلتوا العراقيين على مدار 35 عاما والله اللي مات من العراقيين من 2003 إلى الآن أقل بكثير من اللي انذبح على أيديكم. ومع ذلك إحنا ما نبرر القتل ولا الموت، طبعا نعزي الشعب بالشرفاء اللي ماتوا بس دور الملاك اللي لعبته من أسوأ أدوارك”.

وكانت رغد صدام حسين، ابنة الرئيس العراقي الراحل، صدام حسين، هاجمت حكام العراق قائلة: “جاري التحقيق!! زهقت أرواح الكثيرين!! إلى متى يبقى (حكام العراق) على التل”. وتابعت معزية ضحايا الحادث: “أعزي أهالي الضحايا ،، إنا لله وإنا إليه راجعون”.

وأعلنت وزارة الداخلية العراقية، أمس الأحد، مقتل 82 شخصا في حادثة حريق مستشفى يرقد فيه مصابون بفيروس كورونا في منطقة جسر ديالى جنوب شرقي العاصمة بغداد، فيما قرر مجلس القضاء الأعلى العراقي، توقيف مدير مستشفى ابن الخطيب، في أعقاب الحريق الذي اندلع في المستشفى، وأودى بحياة العشرات.

وقرر مجلس الوزراء إجراء تحقيق برئاسة وزير الداخلية، وعضوية كل من وزيري التخطيط والعدل ورئيس هيئة النزاهة، ورئيس ديوان الرقابة المالية الاتحادي، وممثل عن مجلس النواب/ عضو مراقب. وشدد مجلس الوزراء العراقي على أن ينجز التحقيق أعلاه خلال خمسة أيام، ويقدم التقرير أمام مجلس الوزراء، ويمكن الاستعانة بخبراء في مجال الداخلية والصحة.

العربية نت



مصدر الخبر موقع النيلين

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: