العملة المحلية في السودان توالي التراجع والدولار يلامس حاجز الـ 400 جنيه


الخرطوم 26 أبريل2021-والت العملة المحلية في السودان رحلة التراجع أمام سلة العملات الأجنبية فى ختام تداولات الإثنين متزامنة مع شح المعروض وزيادة الطلب مقارنة بالأيام الماضية.

JPEG - 26.9 كيلوبايت
الدولار الامريكي

ومنذ الخميس الماضي بدأت العملة المحلية التراجع أمام سلة العملات الأجنبية بعد استقرار دام لأكثر من شهرين في أعقاب تخفيض قيمة الجنيه لنحو سبعة أضعاف.

وبحسب متعاملين في الأسواق الموازية تحدثوا لـ “سودان تربيون” الاثنين فإنه جرى تداول الدولار الواحد بـ 395 جنيها مقابل 390 جنيها الخميس فيما سجل سعر البيع للريال السعودي 104 جنيهات والدرهم الإماراتي 105 جنيهات للبيع فيما سجل سعر البيع لليورو 470 جنيها.

وارجع المتعاملون تراجع قيمة الجنيه إلى زيادة الطلب مقابل نقص المعروض ما ادى الى اتساع حجم المضاربات من التجار.

وأفاد أحد المتعاملين ” سودان تربيون” أن هناك إقبالاً متزايداً على النقد الأجنبي وان الكثير من الجهات تعمل على تغطية طلباتها من العملات الأجنبية من الأسواق الموازية خاصة وأن المصارف لا تفي بطلبات العملاء متوقعا مزيد من التراجع للجنيه خلال الأيام المقبلة.

والأحد اوصت اللجنة العليا لتوحيد سعر الصرف برئاسة وزير مجلس الوزراء خالد عمر، إيقاف استيراد السلع الكمالية في هذه المرحلة وإعادة النظر في حصائل الصادر وجدولة الشركات للنقد الأجنبي.

وأكدت ضرورة وضع المعالجات المطلوبة لكبح جماح ارتفاع سعر الدولار الذي طرأ مؤخرا فى السوق الموازي.





مصدر الخبر موقع سودان تربيون

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: