(الشيوعي) يعلن مقاطعة ورشة الحكم المحلي ويعدها “نسفاً” للمؤتمر الدستوري


الخرطوم 26 أبريل 2021 – قرر الحزب الشيوعي مقاطعة ورشة عن الحكم المحلي، بعد أن وصلته دعوة من الحكومة للمشاركة فيها، بحجة إنها تنسف فكرة المؤتمر الدستوري.

PNG - 178.4 كيلوبايت
سكرتير الحزب الشيوعي محمد مختار الخطيب

وتنظم الحكومة السودانية ورشة فنية عن نظام الحكم المحلي اعتبارا من غدا الثلاثاء حتى الخميس، وذلك قبل عقد مؤتمر موسع في هذا الخصوص.

وقالت سكرتارية اللجنة المركزية للحزب الشيوعي، في بيان، تلقته “سودان تربيون”، الاثنين: “نُعلن رفضنا المشاركة في ورشة الحكم المحلي التي تستند على مستحقات اتفاق جوبا”.

وأشارت إلى أن الحزب تلقى دعوة للمشاركة في الورشة من وكيل وزارة الحكم المحلي.

وأضاف: البيان “في تقديرنا أن الورشة وما يعقبها من نشاط واجتماعات ومؤتمر، سيهدف لاستباق ونسف فكرة المؤتمر الدستوري الجامع”.

ومن المقرر عقد المؤتمر الدستوري بنهاية فترة الانتقال، لتحديد نظام الحُكم في البلاد وتقاسم الثروة.

وأقر اتفاق السلام الموقع بين الحكومة وتنظيمات الجبهة الثورية في 3 أكتوبر 2020، نظام الحكم الفيدرالي في البلاد، على أن يجري ذلك بعد عقد مؤتمر الحكم المحلي.

وكان الحزب الشيوعي أعلن في وقت سابق تحفظه على اتفاق السلام الذي وُقع في العاصمة الجنوب سودانية جوبا.

وقال البيان إن الحزب الشيوعي “وقوى سياسية وشعبية أخرى لديها موقف واضح من الاجتماعات التي تمت في جوبا بعيدة عن الرقابة الشعبية ودون مشاركة القوى صاحبة المصلحة في إقامة سلام دائم وشامل ومستدام في البلاد”.

وطالبت سكرتارية اللجنة المركزية، وهي أعلى هيئة حزبية في الحزب الشيوعي، الحكومة بـ “اتخاذ كافة الخطوات في مناطق النزاع لتعزيز الأمن وحماية المواطنين من الفتن القبلية وهجوم المليشيات”.

وتابع البيان: “من المهم فرض احترام القانون والعمل على تصفية الأجواء بإجراء مصالحات بين القبائل على أسس سليمة تتضمن عودة النازحين إلى قراهم وجمع السلام وحل المليشيات”.





مصدر الخبر موقع سودان تربيون

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: