اللجنة التسيرية لنقابة المعلمين تناشد حمدوك بالتدخل لمعالجة ضعف المرتبات


اصدرت اللجنة التسيرية للنقابة العامة للمعلمين في السودان بيانا اليوم، ناشدت فيه رئيس مجلس الوزراء بالتدخل لحسم قضية ضعف مرتبات المعلمين.

وطالبت اللجنة في بيانها برفع طبيعة العمل للمعلم من ٣٥٪ إلى 70٪، نظرا لطبيعة عمل المعلمين الشاقة ذهنياً وبدنياً، وأنهم الفئة الوحيدة التي تعمل أكثر من (٨)ساعات في اليوم، ودون حوافز ولاتتقاضي غير المرتب.

وقالت إن مرتب المعلم بالدرجة الأولى يفوق الثلاثين ألف بقليل بينما تكلفة المعيشة لأسرة مكونة من(٥) أفراد تتجاوز( ١١٠ ألف جنيه) مما يجعل أعلى مرتب للمعلم لايغطي تكلفة المعيشة ، مما يؤدي إلى عدم استقرار المعلم فيحول دون مردود جيد له في الأداء ، ويحوِّل مهنة التعليم لمهنة رديفة.

وقالت التسيرية في بيانها لايمكن أن يحدث تغيير حقيقي في السودان والمعلم لازال يقبع في أسفل السلم الاجتماعي بسبب تدني دخله ولايخفي عليكم الرابط بين الوضع الاقتصادي والاجتماعي

وشددت على ضرورة رفع طبيعة العمل للمعلم إلى (70%) مما يسهم في استقرار العملية التعليمية برمتها.

ودعت الي إعفاء المعلم والعامل بالتعليم من ضريبة الدخل الشخصي حيث تم الاتفاق مع وزارة المالية على مصفوفة ولم يتم الالتزام بجداولها.

وطالبت اللجنة باجتماع عاجل لكل الأطراف ذات الصلة لحسم هذا الملف الذي يهم أسرة المعلم والتي إن استقر وضعها واطمأن عائلها نهض كل الشعب السوداني وارتقى المعالي.

وتمسكت بانتزاع حق المعلم دون تفريط فيه.

صحيفة الصيحة



مصدر الخبر موقع النيلين

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: