دارفور موعودة بظلام دامس بسبب مديونية الشركة التركية


أكد والي شمال دارفور محمد حسن عربي أن حكومة الولاية تبذل جهودا حثيثة هذه الأيام مع وزارة شئون مجلس الوزراء لتسوية متأخرات ديون الشركة التركية التي تدير عددا من محطات الكهرباء بعدد من الولايات من بينها ولاية شمال دارفور من أجل ضمان استمرار التيار الكهربائي.

وقال عربي في تصريح صحفي اليوم أن حكومته تسلمت مؤخرا انذارا من الشركة التركية يفيد بإنتهاء مهلة الأسبوعين التي كان قد تم الإتفاق عليها لتسوية ديون الشركة مع الحكومة الاتحادية. وطمأن عربي المواطنين بأنه قد تحصل على وعد قاطع من الحكومة الاتحادية بأنها ستبذل جهدا مقدرا لمعالجة المشكلة من أجل استمرار التيار الكهربائي بولايات دارفور.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب



مصدر الخبر موقع الانتباهه

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: