متفلتون يحرقون سوق 6 بجبل أولياء ويعتدون وينهبون المواطنين


انعقد برئاسة محلية جبل أولياء اجتماع طارئ للجنة تنسيق شئون أمن المحلية برئاسة لبحث الأحداث التخريبية التي شهدتها منطقة دار السلام وحدة جبل أولياء الشرقية مؤخرا مما أدى إلى حرق سوق ستة بدار السلام والاعتداء على المواطنين ونهب ممتلكاتهم وذلك بحضور قائد منطقة جبل أولياء العسكرية ومدير شرطة المحلية ووكيل النيابة الأعلى وعدد من الأجهزة الأمنية.

وأكد مدير شرطة المحلية بان هنالك رصد ومتابعة لحركة المتفلتين، مبينا بأن أكبر مهدد امني للمنطقة هو وجود عدد 36 ألف نازح ولاجئ، داعيا الى أهمية تفعيل دور الشراكة بين المجتمع واللجنة الأمنية لحسم التفلتات واستقرار المنطقة فضلا عن رفع توصية عاجلة بتخصيص قوات النجدة والعمليات للتدخل السريع.

ودعا المدير التنفيذي إلى ضرورة أن تكون دار السلام منطقة خاصة يتم التعامل معها بشكل خاص نظرا للتركيبة المعقدة للمنطقة، موجها برفع توصية بتوفير قوة دائمة للانذار المبكر للتدخل السريع عند الطلب والتنسيق لقيام نيابة الطفل بجانب التواجد المستمر للنيابة العامة تحسبا لوجود أي طارئ، مثمنا زيارة المدير العام لشرطة ولاية الخرطوم واهتمامه بهذه القضية.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب



مصدر الخبر موقع الانتباهه

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: