الغالي شقيفات يكتب.. حميدتي القائد القدوة


منذ بدء اسشتراء وباء كوفيد – 19، هرعت الدول والحكومات إلى اعتماد إجراءات صحية لمنع انتشار فيروس كورونا، ومن بينها فرض ارتداء الكمّامات في الأماكن العامة، إلى جانب فرض قواعد التباعُد الجسدي واحترام قواعد السّلامة العامة بشكلٍ خاصٍ للوقاية من العدوى، بات ارتداء الكمامات إذن جُزءاً أساسياً من الاستراتيجية المُعتمدة عالمياً للحد من انتشار كوفيد – 19، غير أننا في السودان لا يلتزم المواطنون بارتداء الكمامات ويتعمّدون المصافحة بدون سبب كثقافة، وهذا أمر غير صحي ويساعد في الانتشار، وحسناً ألزمت قيادة الدعم السريع كل الداخلين إلى مكاتبها بارتداء الكمامات، ونشاهد يومياً في الأخبار، التزام القائد الفريق أول محمد حمدان دقلو نائب رئيس مجلس السيادة، التزامه الصارم بالاشتراطات الصحية وهو قدوة وهكذا تكون القدوة في القيادة، وفي بريطانيا يواجه المخالفون غرامة تصل إلى 100 جنيه استرليني (110 يورو)، كما هو الحال مع وسائل النقل العام.

يُشار إلى أنّ وضع الكمامات إلزاميٌّ في اسكتلندا وكل أوروبا، وفي أمريكا لا تدخل أي مكان إلا أنت لابس الكمامة، وإذا كنت سائق ترحال وطلب منك أحدهم خدمة وهو غير لابس كمامة من حقك أن تلغي الخدمة وتدفع غرامة لك سبع دولارات، وقد جرّبت ذلك عملياً الشهر الماضي، فيجب على لجنة الطوارئ الصحية بالسودان تشديد الإجراءات اللازمة، ولكم في حميدتي قدوة حسنة ودائماً، تقف القيادة الرشيدة في مقدمة المبادرين في أي جهد وطني لتقدُّم ورفعة المجتمع السوداني، خاصة في ظل هذه الظروف الحالية في مواجهة فيروس «كورونا»، التي تتطلّب تكاتفاً مُجتمعياً يُوازي تحرُّك القيادة التي تضع صحة الناس على رأس أولوياتها، وينسجم مع جهود سُلطات الدولة المُختلفة في توفير أرقى الخدمات الصحية للمواطنين، والدعم السريع من المؤسسات الحريصة في تقديم العديد من الأفكار والطرق غير التقليدية في إدارة أزمة كوفيد – 19. وقدمت «صحة الإنسان» على جميع المُكتسبات الاقتصادية والأمنية والسياسية، وحرصت على أن تكون من أوائل القطاعات التي تُطبِّق الاشتراطات الصحية، وبهذا يمكننا القول إنّ الفريق أول محمد حمدان دقلو نائب رئيس مجلس السيادة والقائد العام لقوات الدعم السريع طبّق الاشتراطات الصحية وأصبح قدوة للشعب السوداني ولحكومة الفترة الانتقالية، ونرجو من الجميع اتخاذ مثل هذه الإجراءات التي اتخذتها قوات الدعم وقائدها، وعلى جميع المؤسسات الحكومية والخاصة التعلم من تجربة قيادة الدعم السريع في الالتزام بالاشتراطات الصحية.

صحيفة الصيحة



مصدر الخبر موقع النيلين

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: