لجنة إزالة التمكين تكشف عن فساد داخل مشروعات «مياه الخرطوم»




قالت لجنة إزالة التمكين ومحاربة الفساد ولاية الخرطوم، إنها ستصدر قرارات بشأن هيئة مياه الخرطوم وغيرها من المشاريع بعد رفع توصيات بها إلى لجنة التفكيك العليا، وأكدت وجود كثير من ملفات الفساد بالهيئة.

الخرطوم: التغيير

كشفت لجنة إزلة التمكين ومحاربة الفساد واسترداد الاموال العامة بولاية الخرطوم، عن وجود كثير من ملفات الفساد في هيئة مياه ولاية الخرطوم التي تمس حياة المواطن، ووصفتها بالمآسي.

وزار أعضاء لجنة إزالة التمكين ومحاربة الفساد واسترداد الاموال العامة بالولاية اليوم الخميس، محطتي مياه الشجرة والمقرن.

وطبقاً لتصريح من إعلام اللجنة، فإن الزيارة جاءت في إطار عمل اللجنة التي عكفت طيلة الفترة السابقة على دراسة ملفات مشاريع الولاية.

الناطقة باسم لجنة إزالة التمكين رزان عثمان

وقالت الناطقة الرسمية باسم لجنة ازالة التمكين بولاية الخرطوم المهندسة رزان عثمان، ان اللجنة عكفت منذ تكوينها في نهاية العام 2020م على دراسة ملفات ولاية الخرطوم، خاصة الملفات التي تمس قضايا المواطن بشكل مباشر وارهقته وزادت من معاناته كاستراتيجية أساسية لعمل اللجنة.

ونوهت إلى أن هيئة مياه ولاية الخرطوم هي واحدة من ملفات الفساد التي وجدوا فيها الكثير من المآسي التي تمس حياة المواطن.

وأوضحت أن زيارة اللجنة لمحطة مياه الشجرة تجيئ كواحدة من المحطات التي ستصدر لجنة التمكين قرارات بشأنها وغيرها من المشاريع داخل الهيئة والتي رفعوا توصيات بها إلى لجنة التفكيك العليا.

وتوقعت أن تعقد لجنة التفكيك العليا مؤتمراً صحفياً في الاسبوع المقبل غالباً، تعلن فيه قضايا الفساد في هيئة مياه ولاية الخرطوم وغيرها من ملفات الفساد بالولاية.

وتعهّدت رزان بتفكيك الفساد داخل ولاية الخرطوم «صامولة صامولة» و«ربط التروس» داخل الولاية لإعادة حركة الإنتاج مرة أخرى.

وقالت: «لدينا ملفات فساد عديدة سنعلن عنها خلال المرحلة القادمة وسنتوجه لتفكيك نظام الثلاثين من يونيو داخل محليات ولاية الخرطوم وهي مثقلة بملفات فساد مرهقة للمواطن وسيتم عبر مؤتمر صحفي اعلان تكوين لجان التفكيك بالمحليات».



مصدر الخبر موقع صحيفة التغيير

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: