الجبهة الثورية تطالب بسرعة تنفيذ ملف الترتيبات الامنية – صحيفة الوطن الإلكترونية



الخرطوم : الوطن
أكدت حركة جيش تحرير السودان المجلس الانتقالي في بيان صحفي لها بخصوص أحداث منطقة قصة جمت بجنوب دارفور أكدت أن هذه الهجمات والتي بدأت بمركز لتجميع قوات الحركة وتوسعت لتشمل قرى المواطنين العزل في قصة جمت وما حواليها تهدف الي إفشال وإجهاض اتفاق جوبا لسلام السودان، من خلال فرض الامور بالقوة علي الارض، والمواصلة في تشريد وإرهاب المواطنين العزل كما كان يحدث ابان حكم المؤتمر الوطني البائد. وعزا البيان ماحدث الى التلكوء والتأخير في تنفيذ ملف الترتيبات الامنية وخاصة في بند نشر القوات الأمنية المشتركة في دارفور, مطالبا بالإسراع في تنفيذ الترتيبات الامنية حتي يمكن نشر القوات المشتركة لتقوم بدورها المنوط بها في حماية المواطنين وتوفير الامن في دارفور. واعلنت الحركة في بيانها التزامها بأقصى درجات ضبط النفس حيال هذه الانتهاكات والهجمات مؤكدة مقدرتها التامة علي توفير الحماية للمواطنين والرد القاسي والمؤلم في الزمان والمكان المناسبين، علي هذه المليشيات، حال استمرارها في جرائمها تجاه المواطنين الابرياء.وكشفت الحركة في بيانها للرأي العام حقيقة الاحداث التي جرت حيث اوضحت عن قيام مليشيات مسلحة كانت تعمل مع النظام البائد خلال حملات الابادة التي استهدفت دارفور، بهجوم مسلح غادر علي مركز لتجميع قوات حركة جيش تحرير السودان المجلس الانتقالي، يوم الجمعة ٢٣ ابريل، وقد تصدت لها قوات الحركة ودحرتها. بعد فشل الهجوم علي مركز تجميع القوات، قامت المليشيات بالهجوم علي القري التالية والمتمثلة في قرية قصة جمت التي تبعد عن مركز تجميع قواتنا بحوالي ٨ كيلو متر.ومنطقة دمبو دمبو والتي تبعد عن المركز بحوالي ٩ كيلو متر وقريتا ميرو غرب وميرو شرق واللتان تبعدان كذلك عن المركز ب ٨ كيلو متر, ممانتج عنها مقتل ٣ مواطنين وجرح آخرين، اضافة الي القيام بحرائق وعمليات نهب وسلب وتشريد للمواطنين الي معسكرات النازحين حول نيالا. واكد البيان ان تجميع قوات الحركة في منطقة قصة جمت تم بعلم واخطار الأجهزة الأمنية- العسكرية المعنية بمسألة الترتيبات الامنية. وان الحركة عملت علي ان تكون مراكز تجمع قواتها بعيدة عن المدن وقري المواطنين، بما في ذلك مركز قصة جمت,وانه بالامس الأول قامت نفس المليشيات المسلحة، بالهجوم علي قرية (اماكا سارا) التي تبعد اكثر من ٢٨ كيلو متر من منطقة قصة جمت.وفي الختام ترحمت الحركة علي الشهداء الذين سقطوا جراء هجمات المليشيات المسلحة واعربت عن عاجل الشفاء للجرحي.




مصدر الخبر موقع صحيفة الوطن الإلكترونية

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: