الدعم السريع تدعو النازحين للعودة إلى قراهم بمحليتي كاس وشطايا


جدد النور الدومة قائد متحرك استتباب الأمن بمحليتي كاس وشطاية بالدعم السريع التزام وحرص قواته على استتباب الأمن والاستقرار بكل قري وفرقان محليتي كاس وشطايا وتأمين الموسم الزراعي والأسواق، وقال خلال مخاطبته الحشد الجماهيري بادارية كايليك بحضور الوفد الاعلامي الذي يزور محلية كأس ، قال ان اهمية هذه الزيارة تتمثل في انها تعطينا دعما معنويا في تجويد اداء عملنا”، مشيرا إلى أن قوات الدعم السريع جاءت منذ الـ2018 إلى هذه المناطق بتوجيه القائد الفريق أول محمد حمدان دقلو بهدف بسط الامن وملاحقة المتفلتين، مبينا انها تعمل بكل جد وأمانة في حماية المواطنين، وساهمت مساهمة فاعلة في عودة النازحين إلى قراهم وتأمين حياتهم الزراعية والتجارية وبفضل ذلك كان الموسم الزراعي العام الماضي من افضل المواسم، متعهدا بمواصلة جهودهم التامينية خلال الموسم الزراعي هذا العام.

وقال النور الدومة “اننا سنعمل بالإضافة لعملنا التاميني على رتق النسيج الاجتماعي وإجراء المصالحات بين كل مكونات هذه المنطقة”، معلنا انه بعد عيد الفطر المبارك سيكون هناك تنسيق مع الإدارات الاهلية والعمد والمشايخ لمناقشة كيفية حل كافة المشاكل التي تواجه المنطقة ووضع عمل مشترك للتصدي لأي متفلت.

ودعا النور الدومة النازحين للعودة إلى قراهم وتعهد لهم بأن قوات الدعم السريع ستقوم بحمايتهم وحماية ممتلكاتهم ومزارعهم ومتاجرهم.

صحيفة الصيحة



مصدر الخبر موقع النيلين

أضف تعليق