جمعية الهلال الأحمر تقدم “جرد حساب” وتتجه لإطلاق شراكات


أكدت جمعية الهلال الأحمر السوداني أن جملة الدعم الذي حصلت عليه حتى الربع الأول من 2021 بلغ 11,275,448 دولار أمريكي ، بينما بلغت جملة المصروفات في ذات الفترة 8,667,470 دولار. وأوضح الأستاذ الفاضل عامر رئيس لجنة تسيير الجمعية في مؤتمر صحفي السبت بالقراند أوتيل بمناسبة اليوم العالمي للحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر ، بعنوان “جرد حساب” أن مساعيهم نجحت في إنتهاج مبدأ الشفافية والوضوح والإلتزام الكامل بالمبادئ السبعة للحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر ، بجانب الإستقلالية والحياد والنأي عن الصراعات والقضايا السياسية والمذهبية والعرقية والقبلية والدينية. وأكد عامر وفق ( سونا) إستمرار الجمعية في نهج قويم وغير تقليدي يهدف لإشراك الإعلام في الرقابة على أنشطة الجمعية رغم ما وصفها “بالمقاومة الشرسة” من أصحاب المصالح في النظام البائد. وحيا جميع متطوعي الهلال الأحمر في كافة أنحاء السودان لقيامهم بعمل إنساني خالص خدمة لمجتمعاتهم وتخفيفاً لآلام المستضعفين. من جانبها أكدت الدكتورة عفاف أحمد يحي الأمين العام لجمعية الهلال الأحمر ، تعزيز ثقة شركاء الجمعية العالميين عبر منظومة الحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر مما أدي لتعزيز الدعم ، والدخول في برامج شراكات متوسطة وطويلة المدي. وأشارت إلى برامج الهلال الأحمر السوداني المشتركة والمدعومة من وكالات الأمم المتحدة المتخصصة ، وكشفت أن الهلال الأحمر يتجه الآن لخلق شراكات مع المؤسسات السودانية ورجال أعمال وخيرين من منطلق التكاتف وعمل الخير والمسؤولية الإجتماعية. وأكدت الأمين العام أن عملية البناء وتصحيح مسار الهلال الأحمر السوداني على مستوي الأمانة العامة بالخرطوم والفروع كانت شاقة ، بالإنتقال من جمعية ظلت فريسة لفساد مطلق وباب مشرع لأصحاب المصالح والإمتيازات. وتعهدت بمواصلة سياسة الأبواب المشرعة والتعاون مع الأجهزة الإعلامية وتزويده بالمعلومات التي ترغب في نقلها . وتناول المؤتمر الصحفي مجمل الأنشطة والبرامج وأوجه الدعم والشراكات التي قامت بها الجمعية. وجدد الدكتور محمد عبد الحميد نائب رئيس لجنة تسيير المركزية التعهدات بتشكيل شراكات جديدة وتفعيل الشراكات القديمة لتقديم خدمة أكثر فاعلية للمتأثرين بالكوارث الطبيعية وأحداث العنف من المواطنين السودانيين ، فضلا عن الأنشطة الخاصة بالتنمية المستدامة وتأهيل المواطنين علي سبل كسب العيش. وأكد أن الهلال الأحمريغطي مختلف أنواع الأنشطة الإنسانية علي إطلاقها ، وليس مجالات الصحة والإسعافات الأولية فحسب ، موضحاً أن الجمعية وقعت مذكرة تفاهم مع الجهاز الوطني لمكافحة الأسلحة الكيميائية لتحديد دعم الجمعية في هذا المجال.

الخرطوم ( كوش نيوز)



مصدر الخبر موقع النيلين

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: