وزيرة الخارجية تلتقي المبعوث الامريكي للقرن الافريقي


إلتقت الدكتورة مريم الصادق المهدي وزيرة الخارجية بمكتبها اليوم بالسيد جيفري فيلتمان المبعوث الأمريكي للقرن الإفريقي. وبحث اللقاء التوجهات الإستراتيجية للسودان في المنطقة وملف سد النهضة والتوترات الحدودية مع إثيوبيا وسبل الحد من التوتر في منطقة القرن الأفريقي. ورحبت السيدة الوزيرة بالمبعوث الأمريكي وقدمت شرحاً مفصلاً عن موقف السودان من المفاوضات الثلاثية، سيما الجولة الأخيرة التي عقدت شهر أبريل الماضي في جمهورية الكونغو الديمقراطية. وأوضحت (بحسب سونا) أن السودان يتطلع إلى الوصول إلى إتفاق قانوني ملزم يربح فيه كل الأطراف قبل الشروع في الملء الثاني ، كما استعرضت السيدة الوزيرة رؤية السودان في إشراك المجتمع الدولي تحت قيادة الإتحاد الافريقي للمفاوضات وهذا لإنعدام الإرادة السياسية لدى الجانب الإثيوبي. ومن جانبه، أكد المبعوث الامريكي دعم الولايات المتحدة للسودان لريادة دور فعال في إرساء السلام والإستقرار في منطقة القرن الأفريقي. وقد أبدى السيد جيفري تفهماً عميقاً لموقف السودان، وأكد أهمية قيادة المفاوضات تحت مظلة الإتحاد الأفريقي بإشراك المجتمع الدولي وتحسين الآلية التفاوضية على أن ترتكز على الفعالية والنتائج.

الخرطوم (كوش نيوز)



مصدر الخبر موقع النيلين

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: