أردوغان يدين “الاعتداءات” الإسرائيلية “السافرة” على الأقصى ويقطع وعدا للفلسطينيين


أدان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان “الاعتداءات” الإسرائيلية “السافرة” تجاه المسجد الأقصى، متعهدا باستمرار بلاده في الوقوف إلى جانب الفلسطينيين.

جاء ذلك في تغريدة لأردوغان باللغة العربية على حسابه بموقع “تويتر”، على خلفية تزايد التوترات في المسجد الأقصى ومناطق أخرى بالقدس الشرقية.

وقال الرئيس التركي: “ندين بشدة الاعتداءات السافرة التي تقوم بها إسرائيل تجاه قبلتنا الأولى المسجد الأقصى في كل رمضان مع الأسف”.

وأضاف: “نحن في تركيا سنواصل الوقوف بجانب إخوتنا الفلسطينيين في جميع الأحوال والظروف”.

وكانت تركيا قد اشترطت لتحسين علاقاتها مع إسرائيل وقف الممارسات الإسرائيلية ضد الفلسطينيين، وقد شهدت العلاقات بين تل أبيب وأنقرة بوادر تحسن خلال الفترة الأخيرة.

وسبق أن استدعت تركيا سفيرها من إسرائيل وطردت السفير الإسرائيلي عدة مرات، كان آخرها في 2018 بعد أن اعترفت الولايات المتحدة بالقدس عاصمة لإسرائيل.

ومساء أمس الجمعة، اقتحمت الشرطة الإسرائيلية المسجد الأقصى وأطلقت قنابل الغاز واعتدت على المصلين داخله، كما اعتدت على المتظاهرين في حي الشيخ جراح وباب العامود في القدس.

وأسفرت تلك المواجهات عن إصابة 205 فلسطينيين وفق ما أفادت به جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني، فيما أصيب 17 شرطيا إسرائيليا في المواجهات بحسب بيان للشرطة.

فيما يشهد حي الشيخ جراح منذ أكثر من 10 أيام، مواجهات بين الشرطة الإسرائيلية وسكان الحي الفلسطينيين، ومتضامنين معهم. ويحتج الفلسطينيون في الحي على قرارات صدرت عن محاكم إسرائيلية بإجلاء عائلات فلسطينية من المنازل التي شيدتها عام 1956.

العربية نت



مصدر الخبر موقع النيلين

أضف تعليق