(شريان الشمال).. طريق تحت رحمة الرمال!


الخرطوم: هنادي النور
أقر مدير القطاع الشمالي بالهيئة القومية بالطرق والجسور عبدالله عبدالرحمن بوجود رياح شديدة منذ شهر مارس إلى مايو والآن  يجري العمل على ازالة الرمال من الطرق  بالولاية الشمالية مؤكدا أنه تم  إزالتها على مرحلتين كما تم عمل  مصدات رياح على بعد ٤٠٠كليو متر ، وقال ان  الكيلو ٦٧ أكثر قطاع متأثر وبنهاية العام سيتم ازالتها لجهة ان  القطاع به ١٥٠٠ كيلو ، ونبه خلال تدشين  نفرة (زيرو حفر) بالطريق القومي شريان الشمال  امس   تم عمل  المصدات للرياح بالتعاون مع الغابات بنموذج به ٢٥٠مترا على بعد ٥٠٠ متر والآن بدأت مرحلة 30 سنتيمتر ويجري العمل والإزالة المكنيكية مشددا على ان القطاع يعتبر  رصيدا قوميا يجب المحافظة عليه و صيانة الأسفلت والسلامة المروية ، مبينا ان المرحلة الثانية  طريق شندي عطبرة والخرطوم مدني.
وكشفت الهيئة عن اتفاق مع اتحاد أصحاب العمل لزيادة رسوم الشاحنات في نقاط التحصيل لتتحمل الصيانة الدورية في الأماكن الخطرة ومتعددة الحوادث والمنعدمة السلامة المرورية،  وقال وزير التنمية العمرانية والطرق والجسور عبدالله يحيى ، ان الوزارة تسعى لكيفية الحفاظ على البنية  التحتية للدولة وتسخير الموارد لها، وكشف عن التعاون مع وزارة المالية لتوفير التمويل اللازم للصيانة بعد مراجعة المسائل الفنية.
ومن جانبه قال مدير الطرق والجسور مهندس جعفر حسن   ان التأهيل يحتاج لدعم كبير من وزارة المالية، والتأهيل يتم من ميزانية وزارة التنمية العمرانية، مبينا وجود مساع حثيثة لتوفير الوقود والتعامل مع التكاليف الزائدة له للوصول إلى خدمة ممتازة في الطرق.
واكد أن النفرة لصيانة الطرق للحفاظ على الرصيد القومي للطرق، ويستلزم ذلك صيانة دورية، وبدأنا التدشين باسفلت لتغطية جميع الحفر، ووعد بانتظام العمل في كل الطرق القومية والاستمرار بالوضع الحالي سيتم الحفاظ على الطرق، ومن ثم الانتقال لخطوة التشييد لطرق جديدة.
وفيما يتعلق بالموازين قال جعفر ان الطرق شيدت بمواصفات أمريكية وبريطانية والتصدعات بسبب الحمولات الزائدة والتي صممت على تحمل وزن 56 طنا  فيما الشاحنات تحمل أكثر من 110 اطنان.
لافتا إلى أن تفعيل الموازين خاصة للمركبات المصرية في اشكيت، إضافة لميزان دنقلا وستطبق فيه الغرامات بصورة عالية حتى تلتزم الشاحنات بالوزن المحدد، وأضاف: لا توجد مشكلة في المواصفات، َقانون الأوزان مطبق  ونسعى لتطبيق قانون فصل المقطورات، والآن تعمل مقطورة الجازولين والقمح وسنسعى للعمل فيها دون أن تتأثر الأسعار.
وأشار إلى وجود  بعض التحديات التي تواجه عمليات الصيانة بيد انه أكد قدرة الهيئة في التغلب عليها والتعامل معها خاصة شح الوقود مشيرا إلى أن الهيئة تستطيع القيام بعمليات الصيانة الدورية الا انه قال إن عملية التأهيل تحتاج الى تمويل من وزارة المالية.
وأشار جعفر الى استمرار عمليات الصيانة في طريق عطبرة هيا بورتسودان وطريق الأبيض الخوي النهود بجانب شريان الشمال وبعض الطرق الاخرى للوصول الى زيرو حفر في نهاية النفرة .

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب



مصدر الخبر موقع الانتباهه

أضف تعليق