والي الشمالية تؤكد مواصلة الجهود لتحقيق تطلعات وطموحات مواطن الولاية


هنأت والي الولاية الشمالية البروفيسور امال محمد عزالدين مواطني الولاية بعيد الفطر المبارك وبعثت بعظيم التعازي وصادق المواساة لاسر شهداء ثورة ديسمبر المجيدة والشهداء الذين سقطوا وهم يحيون ذكرى مجزرة فض الاعتصام سائلة المولى العلي القدير لهم الرحمة والمغفرة والفردوس الاعلى من الجنة وعاجل الشفاء للجرحى والمصابين والعودة الكريمة للمفقودين.

واشارت في الكلمة التي وجهتها للمواطنين بمناسبة عيد الفطر المبارك الى أن هذه المناسبة تأتي والبلاد تقف على أرضية صلبة نحو التحول الديمقراطي ومحروسة بيقظة الشعب السوداني والذي تسعى الحكومة معه وعبره بالتمسك بتحقيق أهداف ثورة ديسمبر المجيدة التي ضحى من أجلها الشهداء الذين هم أكرم منا جميعا.

وجددت والي الشمالية العهد لابناء الولاية بالداخل والخارج بمواصلة الجهد والعمل من اجل تحقيق تطلعات وطموحات المواطنين وإستقرار الخدمات الاساسية والسعي مع الحكومة الاتحادية حتى تنال الولاية الشمالية حظها كاملا في التنمية في مجالاتها المختلفة.

وقالت إن مسيرة العمل لاتزال طويلة وان التحديات ماثلة لانجاز مايصبو إلية المواطن الكريم ورغم ذلك لن تفتر لنا عزيمة لاكمال المشوار والوصول للاهداف والغايات المنشودة.

وأضافت ان ملف الشهداء وصل مراحل متقدمة وان الفترة السابقة شهدت إنجازات كبيرة لحكومة الولاية في مسار تحقيق العدالة فيما يخص ملف شهداء الارض كذلك تحقيق جزءا من أهداف الحكومة بإلغاء القرار (206) القاضي بنزع ملكية أراضي الولاية الشمالية من قبل النظام البائد بجانب القرار التاريخي لرئيس مجلس الوزراء الانتقالي الدكتور عبد الله حمدوك بالغاء قرار إنشاء مشاريع سدي دال وكجبار مؤكدة متابعة العديد من الملفات التي تهم الولاية مع الوزارات والجهات الحكومية بالمركز فيما يلي الصحة والتعليم والاستثمار والزراعة وقضايا التعدين والخدمات الاخرى .

سونا



مصدر الخبر موقع النيلين

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: