البرهان وحمدوك يؤكدان العمل بتناغم وإنسجام لإنجاح الفترة الإنتقالية


باريس: الإنتباهة

تعهد رئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان، ورئيس الوزراء د. عبالله حمدوك، تعهدا على توحيد الرؤى والعمل معاَ لإنجاح الفترة الإنتقالية وتحقيق أهداف الثورة.

وأمنا خلال ااجتماع ثلاثي مغلق بحضور الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ،بقصر الإليزيه قبيل الجلسة الافتتاحية لمؤتمر باريس لدعم الانتقال الديمقراطي في السودان، على المضي قدماََ والعمل سوياََ لمجابهة تحديات الفترة الإنتقالية.

 وأكدا على الدور الكبير الذي يضطلع به الرئيس ماكرون ومواقفه الداعمة للسودان معبرين عن شكرهم وتقديرهم لفرنسا حكومة وشعباً لتنظيمها لهذا المؤتمر الذي يمثل نقطة تحول كبيرة في دفع عجلة الاقتصاد وعودة السودان للمحافل الدولية.

من جانبه وجه الرئيس الفرنسي المؤسسات الاقتصادية و الاستثمارية في بلاده لدعم السودان والوقوف بجانبه مؤكدا على تقديم كل ما من شأنه إنجاح الفترة الانتقالية.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب



مصدر الخبر موقع الانتباهه

أضف تعليق