قادة الحكومة في جوبا لحضور فاتحة جلسات التفاوض مع (الشعبية) بقيادة الحلو


JPEG - 51.5 كيلوبايت
حمدوك استقبل الحلو بمقر اقامته في جوبا

جوبا 25 مايو 2021 – تبدأ في جنوب السودان الأربعاء جلسات التفاوض بين الحكومة السودانية والحركة الشعبية – شمال بقياد عبد العزيز الحلو.

ووصل جوبا الأربعاء رئيس الوزراء عبد الله حمدوك لحضور الجلسة الافتتاحية التي سيشهدها أيضا رئيس المجلس السيادي عبد الفتاح البرهان ورئيس دولة جنوب السودان الفريق اول سلفا كير ميارديت.

واستقبل حمدوك رئيس الحركة الشعبية وتبادلا التأكيد على اهمية الجولة الحالية لمفاوضات السلام التي ستبدأ الأربعاء، وضرورة الدخول فيها برغبة قوية وإرادة حقيقية لتحقيق السلام.

وقال وزير شئون مجلس الوزراء خالد عمر يوسف ان الحكومة تدخل المفاوضات برغبة أكيدة لتحقيق السلام بعد توقيع اتفاق سلام جوبا مشيرا للاختراق الكبير الذي تم بتوقيع إعلان المبادئ مع الحركة الشعبية لتحرير السودان شمال بقيادة القائد عبد العزيز الحلو.

وأكد العزم على استكمال عملية السلام في جميع أنحاء البلاد قائلا “يجب ان لا تبقى مظلمة واحدة بالبلاد قادت لاندلاع الحرب الأهلية حسب وعد ثورة ديسمبر المجيدة “.

وأفاد أن قيادة الفريق أول ركن شمس الدين الكباشي لوفد التفاوض الحكومي جاء نتيجة لترتيبات داخلية باعتباره كان يقود وفد التفاوض للمنطقتين في مسيرة تفاوض اتفاقية سلام جوبا كاشفا عن هيكلة جديدة لفريق التفاوض الحكومي سيتم الأعلان عنها عقب اكتمال الوصول لجوبا.

وكان الكباشي وصل جوبا برفقة عضو مجلس السادة محمد الحسن التعايشي لقيادة فريق الحكومة التفاوضي في هذه الجولة.

من جهته قال المتحدث باسم وفد الحركة الشعبية المفاوض كوكو محمد جقول إن الترتيبات لبدء المفاوضات الرسمية بين وممثلين للحكومة الانتقالية اكتملت.

وأضاف “أتينا إلى التفاوض بقلب مفتوح وعزيمة أكيدة لإحداث اختراق والتقدُّم إلى الأمام في التفاوض لتحقيق سلام شامل وعادل يُعالج جذور الأزمة السُّودانية وينهي الحرب في السُّودان.

من جانبه أكد رئيس الوساطة الجنوبية توت قلواك اكتمال كافة الاستعدادات لاستضافة التفاوض بين حكومة السودان والحركة منوها الى وصول الوفود الدولية والاقليمية للمشاركة في الجلسة الافتتاحية للمفاوضات التي تبدأ في العاشرة من صباح الأربعاء.





مصدر الخبر موقع سودان تربيون

أضف تعليق