كسوف كامل للشمس في روسيا لأول مرة منذ 50 عام




سيتمكن الروس خلال أسبوع من رؤية كسوف كامل للشمس، في مناطق الشرق الأقصى، فيما سيتمكن سكان باقي المناطق من رؤية كسوف جزئي للشمس.

الخرطوم:التغيير

وكشف كبير الباحثين في معهد أبحاث الفضاء التابع لأكاديمية العلوم الروسية، أوليغ أوغولنيكوف، أن الكسوف القادم سيحدث يوم 10 يونيو المقبل. حيث سيتمكن سكان روسيا من مشاهدة الكسوف الجزئي من مختلف المناطق، فيما سيتمكن سكان مناطق الشرق الأقصى من مشاهدة كسوف كامل.

بحسب وكالة روسيا اليوم، فقد أوضح أوغولنيكوف إنه “مع مثل هذا التظليل للشمس، لن يكون هناك ظلام على الأرض. وإذا لم ينظر الراصد إلى الشمس في الوقت المناسب، فلن يلاحظ أي شيء. سيحدث الكسوف في الساعة 14.27 بتوقيت موسكو كحد أقصى”.

مؤكداً في ذات السياق إنه أول كسوف حلقي يقع على الأراضي الروسية منذ 50 عامًا.

وبحسب معهد أبحاث الفضاء الروسي سيحجب القمر 27% من قطر الشمس، والتي ستبدو مثل تفاحة مقضومة.

وسيكون سكان شمال شرق ياقوتيا أكثر حظاً، وهناك يمكن مشاهدة حجب القمر 94% من الشمس وسيكون كسوفاً حلقياً.

ومن المتوقع أن يستغرق الكسوف منذ بدايته وحتى نهايته مدة قدرها أربع ساعات وتسع وخمسون دقيقة تقريباً، وعند ذروة الكسوف الحلقي يغطي قرص القمر حوالي 94 % من كامل قرص الشمس ، ويغطي الكسوف الحلقي مساحة عرضها 527.1 كم وسوف يستغرق مدة قدرها 3 دقائق و 51 ثانية.

الجدير بالذكر أنه يمكن رؤية هذا الكسوف فى جميع مراحله بالإضافة إلى الشمال الشرقي من روسيا، في كندا وقرين لاند، بينما سوف يُرى ککسوف جزئى فى معظم أمريكا الشمالية، معظم قارة أوربا، معظم قارة آسيا، بالإضافة إلى المحيط الأطلنطي والقارة القطبية الشمالية، إلى جانب شمال وغرب أفريقيا.

وبحسب التوقعات، سوف يكون هنالك كسوفاً كلياً آخر للشمس في هذا العام 2021، وسيحدث في الرابع من ديسمبر المقبل، لكن لا يمكن رؤيته إلا من القارة القطبية الجنوبية وضواحيها، على أن تتكرر ظاهرة الكسوف الحلقى في 14 أكتوبر 2023.

وكسوف الشمس يحدث عندما تكون الأرض والقمر والشمس على استقامة واحدة تقريباً، ويكون القمر في المنتصف أي في وقت ولادة القمر الجديد، عندما يكون في طور المحاق مطلع الشهر القمرين بحيث يلقي القمر ظله على الأرض، وفي هذه الحالة إذا كنا في مكان ملائم لمشاهدة الكسوفن سنرى قرص القمر المظلم يعبر قرص الشمس المضئ.

 



مصدر الخبر موقع صحيفة التغيير

أضف تعليق