مواكب (30) يونيو بمدينة نيالا تطالب بإقالة رموز النظام السابق وتسليم المطلوبين للجنائية


إنطلقت مواكب 30 يونيو في مدينة نيالا حاضرة ولاية جنوب دارفور وسط مشاركة جماهيرية كبيرة من قطاعات المجتمع والقوى الثورية واحتشدت المواكب في ساحة الشهيد السحيني وسط المدينة. وطالبت المواكب الاربعاء بإقالة رموز النظام السابق وتسليم المطلوبين للمحكمة الجنائية الدولية، بجانب تشكيل المجلس التشريعي الثوري وإكمال هياكل السلطة التنفيذية واستكمال ملف السلام.

وشددت الاجسام الثورية ولجان المقاومة بنيالا في بيان علي ضرورة إعادة هيكلة المؤسسة العسكرية وتكوين جيش وطني واحد فضلا عن فرض هيبة الدولة ووقف النعرات القبلية والعنصرية.

وقال شمس الدين أحمد صالح عضو تحالف الحرية والتغيير بجنوب دارفور وفق (سونا) إن مواكب مدينة نيالا جاء لتأكيد استمرار الثورة وترسيخ النضال المدني بجانب ضرورة التوافق المدني من أجل بناء السودان، علاوة علي ضرورة قيام الدولة بدورها الاجتماعي.

وكانت لجنة أمن ولاية جنوب دارفور أصدرت قرارات أمنية أغلقت بموجيها سوق مدينة نيالا ووجهت قوات الشرطة بتأمين مواكب الثورة وحماية المرافق الحيوية والمؤسسات العامة.

( كوش نيوز)



مصدر الخبر موقع النيلين

أضف تعليق