«شبكة الصحفيين» تدين حجب مواقع إلكترونية وتصفه بأنه امتداد لسلوك نظام البشير




ندّدت شبكة الصحفيين السودانيين، بالإجراءا التي اتخذتها السلطات بحجب بعض المواقع الإلكترونية، بجانب مطاردة واعتقال عدد من الصحفيين، ووصفت الأمر بأنه يمثل امتداد لحكومة الطاغية البشير.

الخرطوم: التغيير

أدانت شبكة الصحفيين السودانيين، حجب عدد من المواقع الإلكترونية بتوجيه من النيابة العامة، كما نددت باعتقال بعض الصحفيين في مواكب ذكرى 30 يونيو يوم الأربعاء.

وأعلنت عدد من المواقع الإلكترونية الإخبارية السودانية أنه تم حجبها خلال الثلاثة أيام الأخيرة، أبرزها السوداني، باج نيوز، الحاكم نيوز، الحدث نيوز، تارا نيوز، عزة برس، النورس نيوز، وخبطة نيوز.

وقالت الشبكة في بيان صحفي الخميس، إنها تابعت بكل أسف، ما قامت به نيابة المعلوماتية من حجب لعدد من المواقع الإلكترونية بتوجيه من النائب العام.

وأضافت: «للأسف الشديد فقد بررت نيابة المعلوماتية قرارها بما هو أسوأ عندما ذكرت بأن الحجب جاء من أجل “السلامة العامة والطمأنينة”، وأنه سيستمر “حتى ينضبط الرأي العام”».

وتابعت: «عندما اعترضنا على قانون المعلوماتية فور صدوره، ذلك لأنه يحتوي على حمولة قمعية ثقيلة، وتقييد للحريات، وبطش بالمخالفين، وها هو ما ذهبنا إليه يتحقق الآن بحجب بعض المواقع الالكترونية لمجرد الاختلاف والنقد».

وعبرت الشبكة عن أسفها أن من يحكمون باسم الثورة الآن يفرغون الثورة من كل محتوى لها، ليقدموا صيغة شمولية ديكتاتورية هي في حقيقتها امتداد لحكومة الطاغوت عمر البشير.

وقالت: «لا ينفصل ما ذهبت إليه نيابة المعلوماتية من قرار قضى بحظر بعض المواقع الإلكترونية، عمّا جرى خلال موكب 30 يونيو من مطارة واعتقال لبعض الصحفيين من منسوبي صحف وقنوات فضائية من قبل لجنة التفكيك التي بدأت تتجاوز دورها وتظهر كحالة تقف فوق الدولة».

واعتبرت أن ما يجري يعيد للأذهان سنوات القمع والإرهاب في زمن الطاغية البشير، وقالت: «وبمثلما تصدينا في الشبكة لذلك الإرهاب، فإننا سنستمر في ذات الرسالة».



مصدر الخبر موقع صحيفة التغيير

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: