“الثورية”: يقظة الأجهزة الشرطية والأحزاب أجهضت مخططاً لخلايا النظام البائد لإثارة الفوضى في 30 يونيو


الخرطوم ــ الصيحة

أكدت الجبهة الثورية أن يقظة الحاضنة السياسية والتعامل الواعي من الأجهزة الشرطية والأمنية والقوى السياسية أدى لإجهاض مخططات خلايا النظام البائد في إثارة الفوضى وإحداث الانتهاكات للوقيعة بين مكونات الثورة.

وقال القيادي بالجبهة الثورية محمد زكريا لـ(الصيحة) إن الشعب أكد من خلال يوم 30 يونيو دعمه لحكومة الثورة فضلاً عن تأكيده على أن عناصر النظام البائد وأعداء الفترة الانتقالية لا مكان لهم في خارطة الفعل السياسي.

وقال “فالذي تم من بعض الفلول في مناطق متفرقة من الخرطوم ومحاولتهم التحرش بالشرطة هو دليل دامغ على سوء النية وضحالة التدبير”.

وأكد زكريا أن الحكومة أحدثت انجازات كبيرة جداً في ملفات عديدة سيما السلام والتعافي الاقتصادي الذي قال إنه بدأ بجراحات قاسية بجانب التطبيع مع المجتمع الدولي، وأضاف “ما تم التوصل اليه  دون الطموح وهناك تحديات اعترت الانتقالية واداء الجهاز التنفيذي والسيادي”، وشدد على أن اتفاق السلام نجح في وقف نزيف الدماء، وأردف “الآن تجرى مفاوضات حثيثة لاستكمال ما بدأناه في جوبا مع عبد العزيز الحلو”، وأشار زكريا إلى أن وصول السودان لنقطة الوصول التي تُؤهِّله لاستقبال المنح لشراء مدخلات الإنتاج والتي ستؤدي بدورها لزيادة الانتاج سينعكس أثرها في استقرار سعر الصرف وتحسين معاش المواطن، وتابع “ندعو جماهيرالشعب السوداني للتمسك بتجربة الانتقال والشراكة المعقدة حتى نصل للتحول المنشود”.



مصدر الخبر موقع الصيحة الآن

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: