خبير اقتصادي: المنحة الحكومية تحل مشكلة (7) ملايين بين (40) مليون مواطن


وصف الخبير الاقتصادي د. هيثم محمد فتحي المنحة الحالية التي أقرتها الحكومة مؤخرا بقيمة (10) مليارات جنيه بغير الحقيقية في ظل ارتفاع الأسعار.

وقال في حديثه إن المنحة تعالج الخلل الهيكلي في الاقتصاد السوداني، المتمثل في ارتفاع معدلات التضخم والعجز في الموازنة، مشيرا إلى أن هذه المنحة تأتي في وقت يعيش فيه المواطن السوداني أوضاعا معيشية صعبة في ظل تردي الأوضاع الاقتصادية بسبب التحولات السياسية والاقتصادية التي يشهدها السودان، مبينا أن الازمة الاقتصادية وارتفاع اسعار السلع والخدمات وسعر الصرف جعلت مرتب العامل لا يغطي 5% تقريبا من تكلفة الحياة المعيشية، مؤكدا أن المنحة ستحل مشكلة حوالى 7 ملايين من جملة 40 مليون عدد سكان البلاد.

وقال هيثم كان يفترض التفكير بشكل كلي لحل المشكلة الاقتصادية التي تواجه مواطني البلاد، واضاف: نحتاج أن ندرس كل الجوانب الاقتصادية بشكل متكامل لأنها تحتاج إلى توحيد الهيكل الراتبي، ومعالجة التشوهات والترهل الكبير في الوظائف الحكومية كما تحتاج الدولة إلى موارد حقيقية ،واضاف: في تقديري ستجد وزارة المالية صعوبة في استدامتها في ظل بطء وانكماش الاقتصاد ما يستلزم تخفيض الضرائب، وتقليص الإنفاق العام في الدولة، بما فيه الفصل الأول (المرتبات)، وليس زيادتها.

السوداني



مصدر الخبر موقع النيلين

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: