السودان يفتح خطاً لتصدير المانجو إلى ليبيا




دشنّ السودان خطاً لتصدير المانجو إلى ليبيا، ضمن خطة لإنعاش الخزينة العامة بالاعتماد على الإنتاج.

الخرطوم: التغيير

أعلن وزير الزراعة في السودان، د. الطاهر إسماعيل حربي، يوم السبت، تدشين عدداً من برادات صادر المانجو إلى ليبيا.

وتشتهر بعض مناطق السودان بزراعة المانجو بكميات كبيرة، نحو أبو جبيهة بولاية جنوب كردفان، وباو بولاية النيل الأزرق، إضافة إلى نوري بالولاية الشمالية.

وأشار حربي لدى مخاطبته إفتتاح مهرجان المانجو السنوي، بفندق كورال، إلى إتجاه بعض المستثمرين لتصدير المانجو لدول الخليج .

وقال: “قد تأكد لي إننا جميعاً منتجين ومصنعين ومصدرين لهذا المحصول”.

وعبر الوزير عن سعادته بما راه من مقدرات للعاملين في إنتاج المانجو.

وأضاف: “تأكد لي أنّ العاملين في مجال المانجو من منتجين ومؤسسات خاصة وحكومية، يعملون بالصورة المطلوبة في إنتاج النوعيات المختلفة والجيدة من المانجو سواء من الإنتاج بالداخل أو تلك المستوردة من الخارج”.

موضحاً أن انجاز هذه العملية بالصورة المطلوبة يحقق النمو الاقتصادي المطلوب.

وزاد: “نسير في المسار الصحيح ونسعى للإستفادة القصوى من هذا المحصول الذي نتميز به “.

وسبق أن دعا عدة مسؤوليين حكوميين للعناية بقطاع المانجو، وتصدير شحنات كبيرة منها إلى خارج البلاد، بغرض جلب العملات الصعبة.

وعقدت 21 نسخة سابقة للمهرجان الذي تنظمه جمعية فلاحة البساتين السودانية، بالتعاون مع المركز السوداني لتعقيم الصادرات البستانية.



مصدر الخبر موقع صحيفة التغيير

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: