خطأ بنكي يمنح زوجين 50 مليار دولار


تعرض زوجين أمريكيين في ولاية لويزيانا إلى أكبر صدمة في حياتهما حيث عثرا على مبلغ 50 مليار دولار في حسابهما.وبدأت القصة، حسبما أوردت شبكة “فوكس نيوز”، عندما أودع بنك في حساب الزوجين المبلغ الهائل عن طريق الخطأ.قال دارين جيمس (47 عاما) إنه لدى وصوله إلى المنزل في مدينة باتون روج بلويزيانا، في 12 يونيو الماضي، عرضت عليه زوجته الرقم الفلكي في الحساب على هاتفها الذكي.

كما قال جيمس للإعلام المحلي: “من أين أتى كل هذا؟”.

وأضاف: “كل ما كنا نفكر به هو من سيطرق بابنا (لاسترداد الأموال)، لأننا لا نعرف أي شخص لديه هذا المبلغ الضخم من المال”.

وشدد جيمس وهو الذي عمل سابقا ضابطا في شرطة لويزيانا على أنه لم يفكر مطلقا في الاحتفاظ بالمال.

وتابع: “كنا نعلم أنها ليست ملكنا. لم نربحها، لذلك لم نتمكن من فعل أي شيء بها”.

وبعدما اتصل الزوجان بالبنك قام الأخير بإصلاح الخطأ، واستغرق ذلك 4 أيام.

أخطاء فادحة

يذكر أنه في فبراير الماضي، حكم قاض بمحكمة أمريكية، بعدم أحقية مصرف “سيتي بنك” باسترداد ما يقرب من نصف مليار دولار أرسلها عن طريق الخطأ إلى عملاء مستحضرات التجميل “ريفلون”.

وبحسب ما نشرته شبكة “سي إن إن”، أن ما حدث مع البنك يعد أكبر الأخطاء الفادحة في التاريخ المصرفي.

وكان المصرف الذي يعمل كوكيل إقراض لـ”ريفلون”، يقصد إرسال نحو 8 ملايين دولار من مدفوعات الفائدة إلى مقرضي شركة مستحضرات التجميل، لكنه أرسل عن طريق الخطأ ما يقرب من 100 ضعف هذا المبلغ، بما في ذلك 175 مليون دولار إلى “بريجاد كابيتل مناجمنت” المتخصصة في الاستثمار الائتماني، أو ما يعرف بـ”صندوق التغطية”.

وأرسل “سيتي بنك” في المجمل عن طريق الخطأ 900 مليون دولار إلى مقرضي الشركة، والذين رد بعضهم الأموال فيما لم يفعل الآخرون ذلك.
ورفع “سيتي بنك” دعوى قضائية، في أغسطس الماضي، يطلب فيها إعادة أمواله، لكنه لم يتلق حتى الآن 500 مليون دولار من 10 شركات استشارية استثمارية بعد التحويل الخاطئ.

ويعاقب القانون عادة أولئك الذين ينفقون الأموال المودعة بالخطأ في حساباتهم، وتعتبر التحويلات غير المقصودة شائعة في العصر الرقمي، ويمكن استعادتها على الفور.

بوابة فيتو



مصدر الخبر موقع النيلين

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: