إثيوبيا تستبق جلسة مجلس الأمن وتبدأ الملء الثاني لسد النهضة «أحادياً»




استبقت أديس أبابا جلسة مجلس الأمن الدولي الاستثنائية بشأن سد النهضة الإثيوبي، المزمع عقدها (الخميس) المقبل، وأخطرت الخرطوم و القاهرة رسميا ببدء، عملية الملء للعام الثانى.

وكالات : التغيير : سارة تاج السر

واعتبرت وزارة الري المصرية، أن الإجراء الإثيوبي الأحادي يعد خرقاً صريحاً وخطيراً لاتفاق إعلان المبادئ، وسيؤدي إلى خلق وضع يهدد الأمن والسلم على الصعيدين الدولي والإقليمي

فيما لم يتسن(للتغيير) الحصول على تعليق فوري – رسمي من الجانب السوداني.

إلا أن مصادر دبلوماسية سودانية أفادت (التغيير) بأن أديس أبابا أبلغت السودان رسميا، ببدء عملية الملء الثاني وأن الحكومة السودانية تدرس تداعيات الموقف، بينما من المنتظر إصدار بيان  خلال الساعات المقبلة، للرد على الإجراء الإثيوبي.

وقالت وسائل إعلام مصرية، إن  وزير الموارد المائية والرى المصري محمد عبد العاطي، تلقي خطاباً رسمياً من نظيره الإثيوبي يفيد ببدء إثيوبيا عملية الملء للعام الثانى لخزان سد النهضة الإثيوبى، وأشارت إلى أن الخارجية المصرية أرسلت الخطاب الاثيوبي الذي يفيد ببدء التخزين إلى رئيس مجلس الأمن لإحاطته بهذا “التطور الخطير”.

وذكرت وزارة الري المصرية، أن الإجراء يكشف مجدداً ، “سوء نية” إثيوبيا وإصرارها على اتخاذ إجراءات أحادية لفرض الأمر الواقع وملء وتشغيل سد النهضة دون اتفاق يراعي مصالح الدول الثلاث ويحد من أضرار هذا السد على دولتي المصب، وهو ما سيزيد من حالة التأزم والتوتر في المنطقة”.

وعد  عبد العاطي  خطوة أديس أبابا  انتهاكاً للقوانين والأعراف الدولية التى تحكم المشروعات المقامة على الأحواض المشتركه للانهار الدولية، بما فيها نهر النيل الذي تنظم استغلال موارده اتفاقيات ومواثيق تلزم اثيوبيا باحترام حقوق مصر ومصالحها المائية وتمنع الاضرار بها.

 

وزيرة الخارجية تصل نيويورك

 

في سباق متصل،  وصلت وزيرة الخارجية مريم الصادق المهدي، مساء اليوم الإثنين، إلى نيويورك للمشاركة في جلسة مجلس الأمن، وكان في استقبالها  القائم بالأعمال وأعضاء بعثة السودان الدائمة بنيويورك، كما حضر سفير السودان لدى واشنطن.

وستجري الوزيرة عدة لقاءات ثنائية مع نظرائها والمندوبين الدائمين للدول الأعضاء في المجلس وعلى رأسهم الدول دائمة العضوية والدول الأفريقية بالمجلس، وذلك لحثهم على اتخاذ المجلس للخطوات اللازمة لدفع الجهود الإفريقية بغية التوصل لاتفاق قانوني ملزم لملء وتشغيل سد النهضة الإثيوبي.

ووفق متابعات (التغيير)، فإن وزير الري والموارد المائية ياسر عباس سيتوجه إلى نيويورك في ساعة متأخرة من ليل لاثنين ، ملتحقا بوفد بلاده للمشاركة في الجلسة المخصصة لأزمة السد الاثيوبي.

 

اللجنة العليا لسد النهضة

 

في وقت قررت اللجنة العليا لسدّ النهضة برئاسة رئيس  الوزراء عبدالله حمدوك، عقد اجتماعها المقبل في موقع خزان الروصيرص.

واطلعت اللجنة على استعدادات السودان بشأن جلسة مجلس الأمن، وأمنت على موقف فريق التفاوض، ودعا الاجتماع إلى تكثيف الاتصالات مع الدول المعنية وفي مقدمتها تونس، كينيا، النيجر، بالإضافة إلى فرنسا التي تترأس جلسات مجلس الأمن خلال شهر يوليو الحالي

وأخذ الاجتماع علماً بنتائج الاتصالات التي قامت بها دولة الإمارات العربية المتحدة لتقريب وجهات النظر بين الأطراف الثلاثة “السودان، مصر وإثيوبيا”، ورحبت اللجنة العليا بالجهود الإماراتية، وعبرت عن استعداد السودان للتعاطي إيجاباً مع هذه الجهود.

وأُحيط الاجتماع بتطورات العمل في تشييد سدّ النهضة وتأثير ذلك على الملء الثاني الذي أصبح أمراً واقعاً، وشدد في هذا الصدد على استمرار الإجراءات الاحترازية لتقليل الآثار السالبة لعملية الملء الثاني، مع مواصلة الجهود الدبلوماسية للوصول إلى اتفاق قانوني ملزم بشأن ملء وتشغيل سدّ النهضة.

السودان: مجلس الأمن ينظر أزمة سد النهضة تحت «الفصل السادس»



مصدر الخبر موقع صحيفة التغيير

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: