وزير الصناعة: فجوة السكر بالبلاد بلغت 75 بالمائة


أعلن وزير الصناعة رئيس مجلس إدارة شركة سكر كنانة إبراهيم الشيخ عن وضع خطة إستراتيجية متكاملة للنهوض بالصناعة بالبلاد خلال فترة وجيزة ، وأرجع ضعف إنتاجية السكر بالبلاد لتدني إنتاجية شركة السكر السودانية وعدم دخول شركة سكر النيل الأبيض دائرة الإنتاج هذا العام وكشف عن أن فجوة السكر بالبلاد تبلغ 75% .
وأكد أهمية التعاون مع منظومة الصناعات الدفاعية في عمليات التأهيل والتحديث وتوفير بعض قطع الغيار المختلفة وقال وزير الصناعة خلال زيارته التفقدية أمس لشركة سكر كنانة بولاية النيل الأبيض إن التجارب العملية أثبتت نجاح المنظومة في تصنيع العديد من قطع الغيار الخاصة بمصانع شركة السكر السودانية .
ودعا شركات السكر بالبلاد لزيادة الإنتاجية للمساهمة في سد الفجوة من السكر البالغة 75% وذلك عبر الارتقاء بالطاقات الإنتاجية بمصانع السكر العاملة بجانب التخطيط لدخول مشاريع السوكي ومشكور.
من جانبه أكد المدير العام لتطوير الأعمال المدنية بمنظومة الصناعات الدفاعية حسن أبو أن المنظومة سوف توفر ( 70%) من الإسبيرات وقطع الغيار لقطاع صناعة السكر بالبلاد.
كما أكد استعداد المنظومة لتبادل الخبرات وتكثيف التدريب العملي مع شركة سكر كنانة.
وفي ذات السياق كشف العضو المنتدب لشركة سكر كنانة المهندس عبدالرؤوف ميرغني أن إحتياجات تأهيل مصنع طحن القصب بالشركة تقدر بمبلغ (130) مليون دولار لإجراء عمليات التأهيل والصيانة والإحلال والإبدال لبعض آليات المصنع التي مضى على عمرها نحو أربعين عاماً وذلك من أجل زيادة نسبة استخلاص السكر من القصب لدفع عملية الإنتاج.
وأبان أن شركة سكر كنانة شرعت في تنفيذ مشروعات جديدة مصاحبة لصناعة السكر لتحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية وبغرض التصدير.
وأعلن عن تخطيط الشركة لإنشاء مسلخ ووحدة تصنيع لإكمال السلسلة الإنتاجية اضافة لمشروع توسعة إنتاج الفاكهة الذي استهدف زراعة (5)الاف فدان.

الخرطوم: فدوى خزرجي
صحيفة الجريدة



مصدر الخبر موقع النيلين

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: