خطة إسعافية عاجلة لتوفير الإمداد الكهربائي بالسودان


شدد وزير شؤون مجلس الوزراء المهندس خالد عمر يوسف على ضرورة التنسيق المحكم بين جميع أجهزة حكومة الفترة الانتقالية المختلفة لإزالة العقبات التي تواجه قطاع الكهرباء،جاء ذلك لدي ترؤسه بالأمانة العامة لمجلس الوزراء اجتماع الغرفة الفرعية للكهرباء, الذي استعرض التحديات والصعوبات التي تواجه الامداد الكهربائي.وبحث الإجتماع بحسب السوداني الدولية أهمية تصميم خطة اسعافية عاجلة لتوفير الامداد الكهربائي واستقراره خلال الستة أشهر القادمة عبر محاور مشروعات الصيانة وتوفير التدفقات المالية فضلاً عن أهمية وضع آلية لتحقيق أهداف الخطة. وقد خلص الاجتماع الى تحديد الاحتياجات العاجلة من قطع الغيار وتوفير الوقود الكافي وترحيله وجدولة اعمال الصيانة شهرياً لمحطات التوليد المائي والحراري لزيادة الامداد الكهربائي، كما تطرق الاجتماع الى ضرورة تهيئة البيئة القانونية والتعاقدية لمشروعات الطاقة المتجددة.وقد وجه الاجتماع بالتنسيق بين وزارة الطاقة ووزارة الري والموارد المائية لإدارة المخزون المائي ومراجعة خطط تشغيل السدود، كما أكد الاجتماع على ضرورة العرض المستمر للخطط القصيرة والمتوسطة وطويلة الاجل بشكل اسبوعي.وشدد على مراجعة التقدم المحرز وتذليل العقبات التي تواجه سير العمل بجانب أحكام التنسيق مع كافة الجهات ذات الصلة لإنجاح محاورها حتى تحقق معالجات سريعة وعاجلة لازمة الامداد الكهربائي بالبلاد.

الخرطوم (كوش نيوز)



مصدر الخبر موقع النيلين

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: