الصناعات الصغيرة.. البحث عن تمويل


الخرطوم: هالة حافظ

أكد وكيل وزارة الصناعة إسماعيل شمس الدين أن الصناعات الصغيرة ومتناهية الصغر تشكل أكثر من ٩٠٪ من القطاع الصناعي إذ أنها تخاطب إحتياجات المواطن ويسهل فيها العمل،  وأشار خلال المؤتمر الصحفي لفعاليات ملتقى الصناعات الصغيرة ومتناهية الصغر بسونا أمس، إلى أنها ذات أهمية كبيرة للمواطن لجهة أنها تساعد على خلق فرص العمل للخريجين وتشكل مصدراً لتوفير العمالة، مشيراً إلى إهتمام الدولة بهذا المجال لجهة أنه قاطرة التحول خاصةً في الصناعات التحويلية لجهة أنها تساهم في رفع الناتج المحلي، وطالب الجهات المختصة الإهتمام بها وتوفير المزيد من التمويل حتى تتمكن من القيام بدورها المنوط بها.
من جانبه قال رئيس اللجنة العليا لفعاليات ملتقى الصناعات الصغيرة ومتناهية الصغر سعاد المناع  أنه في إطار الإهتمام بالصناعات الصغيرة درجت وزارة الصناعة على وضع برامج طموحة لتحقيق التنمية المتوازنة  وتوطين الصناعات الصغيرة والمتناهية بالولايات المختلفة، وكشفت  خطة لتنفيذ(٥) مجمعات في مجال منتجات الألبان والأسماك والجلود والمعدات الزراعية، لافتةً إلى مشروع ريادة الأعمال والذي يستهدف المناطق المتأثرة بالحروب والنزاعات، وذكرت أن الهدف من هذا البرنامج العمل في سبع  ولايات، وتابعت أن البرنامج يتكون من أربع مراحل أولها مرحلة التدريب فضلاً عن تمليك وسائل الإنتاج مع تكوين الجمعيات التعاونية الإنتاجية والمتابعة.
وكشفت عن إجازة قانون تطوير وتنظيم التنمية الصناعية بوزارة الصناعة، وأشارت إلى أن الصناعات الصغيرة تمثل 93.2 من جملة الصناعات التحويلية في البلاد بحسب تقارير المسح الصناعي لعام  2005م، وكان عدد المنشآت وقتها 22,654 وفي عام 2016م تم حظر الصناعات الصغيرة في الولايات (12) ولاية فقط، بيد أن العدد وقتها بلغ  122,492 منشأة، مما يعني أن العدد تضاعف أكثر من خمسة أضعاف.
وأوضحت بأنه سيتم  تمويل الصناعات الصغيرة لثلاث جهات “المستفيدين من مجمع الحرف ووزارة المالية وحكومات الولايات”،  وأضافت في الوقت الحالي  نسعى للوصول لآلية التمويل الحديثة، وتم وضع  تصور لتطبيقها في السودان لأن بعض صغار  الحرفيين يواجهون مشاكل وعقبات في الإجراءات التي تقدم للبنوك.
وفي غضون ذلك أشارت مقرر اللجنة لمياء النور أن الشريك الرئيسي في  هذا المجال إتحاد الصناعات  الصغيرة والحرفية مع الوزارات ذات الصلة مع المؤسسات التمويلية، وأكدت أن الملتقى بني على مجموعة من المحاور أبرزها التحديات التي تواجه الصناعات الصغيرة، علاوةً على التمويل، مع محور التقانات والذي ستشارك فيه إحدى الجامعات المتخصصة بالإضافة إلى منظمة (اليونيدو) ومنظمات المجتمع المدني.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب



مصدر الخبر موقع الانتباهه

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: