غرفة النقل: الوقود سبب في زيادة تعرفة المواصلات


نفذت خطوط مواصلات ولاية الخرطوم زيادة جديدة في التعرفة بسبب زيادة اسعار المشتقات البترولية دون صدور منشور رسمي من جهات الاختصاص وتجاوزت نسبة زيادة المواصلات اكثر من (100%) .
ووصف بعض المواطنين الزيادة بالكبيرة فيما تضجر اصحاب المركبات من زيادة الوقود بتراجع العمل ودخولهم في خسائر.
وقال مصدر بغرفة النقل العام في حديثه لـ(السوداني) إن غياب الجهات الرقابية يؤدي للمزيد من ارتفاع تعرفة المواصلات في المستقبل عقب زيادة سعر الوقود، واوضح أن حل انفلات التعرفة عند الحكومة، وقال إن الجهات المسئولة لا تستطيع وضع تسعيرة محدد او الزام صاحب المركبة بالتعرفة في ظل زيادة الوقود واسعار الاسبيرات.
وتضجر عدد من المواطنين بزيادة تعرفة المواصلات والتي طبقت نتيجة لزيادة سعر الوقود يوم الخميس الماضي وقال المواطن داؤود علي إن الزيادة فوق طاقة المواطن وهو مغلوب على امره ، واوضح أن بعض اصحاب المركبات يستغلون الفرصة بزيادة التعرفة نتيجة لانعدام الرقابة على قطاع النقل من الجهات المسئولة .
واشار مواطن بموقف جاكسون عيسى ابراهيم الى أن الحكومة تفرض الزيادات يتحملها المواطن وفي النهاية، مضيفا الى أن الحضور للعمل اصبح شبه منعدم بسبب زيادة ميزانية المواصلات مقارنة بضعف المرتب، وطالب ابراهيم وزارة النقل النظر بعين الاعتبار لقطاع المواصلات ووضع حلول جذرية بتحديد تعرفة معينة لكل خط
وقال سائق مركبة عامة بخط الخرطوم ام درمان معتز الحاج إن زيادة الوقود انعكست سلبا على العمل وكيفية وضع تسعيرة، واوضح أن المواطن لا يتحمل الزيادة اليومية في التعرفة، مشيرا الى انه يخسر بصورة يومية اكثر من (10) آلاف جنيه ما ادى الى تراجع العمل، لافتا الى أن عدم وضع تسعيرة رسمية من قبل الحكومة يؤدي الى تنشيط عمل السماسرة، مبينا أن سعر التعرفة من (150) الى (200) جنيه للحافلة اما الهايس (250) بدلا عن (200) جنيه
وتحدث صاحب مركبة فضل موسى بخط الخرطوم بحري وقال إن زيادة الوقود انعكست على زيادة تعرفة المواصلات وأن الزيادة كبيرة ولاتغطي للعمل في ظل ضعف التعرفة، مبينا أن زيادة التعرفة اضافة (50) جنيه تعرفة الخرطوم بحري (150) جنيه للحافلة بدلاعن (100) جنيه، لافتا الى أن الزيادة مع ضعف التعرفة تسببت في دخولنا في خسائر كبرى خاصة مع ارتفاع اسعار الاسبيرات

السوداني



مصدر الخبر موقع النيلين

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: