الأمم المتحدة :تنامي ظاهرة خطاب الكراهية في ولايتي البحر الاحمر وكسلا


الخرطوم : انتصار فضل الله
اكد متحدثون في برنامج لتاهيل الاعلاميين لمناهضة خطاب الكراهية ودعم السلام ، تنامي ظاهرة خطاب الكراهية في السودان ، وأشاروا الي أن المرحلة الراهنة خصبة جدا لانتشاره بصورة مخيفة جدا الأمر الذي يؤثر على عملية السلام .
وناد المتحدثون ، بضرورة تبني اجهزة الاعلام لحملات إعلامية واسعة لتغيير الآراء والاتجاهات و إيجاد قوانين تشريعية ومعاقبة كل يدعو إلى التطرف والكراهية ، مشددين على دور الاعلام في مناهضة وضبط الخطاب السياسي مؤكدين أن أكبر خطر يحيط به اتقبل الناس له والتعايش معه لافتين الى اهمية تحليل الخطابات السياسية بشكل منضبط لإحداث التحول المنشود .
من جهته اكد الخبير الاعلامي فيصل محمد صالح مستشار رئيس الوزراء ، ان الحوجة الحقيقية لمحاربة خطاب الكراهية بوضع قوانين تقيد استخدام التكنولوجيا فضلا عن وضع نصوص قانونية تقيد الخطاب نفسه وليست التعدي على الحريات ، مشددا على ضرورة وضع ضوابط تراعي صياغة الأخبار التي تزيد من الإثارة والتاجيج .
من جانبه قال ممثل مكتب الامم المتحدة بالسودان مصطفى عبد المنعم ان بعثة ” يونيتامس ” تهتم بمكافحة خطاب الكراهية في شرق البلاد مشيرا إلى تنامي الظاهرة بصورة كبيرة في ولايتي البحر الأحمر وكسلا

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب



مصدر الخبر موقع الانتباهه

أضف تعليق