قتلى وجرحى جراء انفجار عبوة ناسفة في نادي رياضي ببورتسودان




سقط ما لا يقل عن ثلاثة قتلى في آخر التفلتات الأمنية التي تروع مدينة بورتسودان المطلة على ساحل البحر الأحمر.

الخرطوم: التغيير

أعلنت مصادر متطابقة بمدينة بورتسودان، شرقيّ السودان، أمسية السبت، مقتل وإصابة عدد من رواد نادي الأمير بحي سلبونا، جراء انفجار قنبلة يدوية (قرنوف) أطلقها مجهولون.

وتضاربت الأنباء بشأن أعداد القتلى في الإنفجار، فيما ذهبت معظم التقديرات لسقوط ثلاثة أشخاص على الأقل في الهجوم.

وأفاد مغردون على التدوينات القصيرة (تويتر) بإمكانية ارتفاع أعداد القتلى بعد تقارير عن عمليات إطلاق رصاص، سبقت إطلاق العبوة المتفجرة، في محيط النادي الرياضي.

واستنكر المغردون ردة فعل أجهزة الحكومة المركزية، وحكومة البحر الأحمر، إزاء استمرار عمليات التفلت الأمني.

وتشهد مدينة بورتسودان الساحلية توترات أهلية، أدت إلى مقتل العشرات، في ظل تهاوي متكرر لعمليات الصلح القبلي المعروفة شعبياً بـ(القلد).

ولم تصدر تصريحات رسمية بشأن الحادثة لحين نشر الخبر.

 





مصدر الخبر موقع صحيفة التغيير

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: