دلال عبد العزيز تسأل ابنتيها لأول مرة عن سمير غانم… هكذا ردتا دنيا وإيمي


بدأت الفنانة المصرية، دلال عبدالعزيز، في الحديث مع الأطباء، بعدما كانت متواجدة بشكل مستمر على جهاز التنفس الصناعي لفترة طويلة، عقب إصابتها بفيروس كورونا المستجد.

ونقلت “صحيفة الوطن” المصرية، عن مصادر وصفتها بالمقربة، قولها إن دلال عبدالعزيز، بدأت تشعر برحيل زوجها، ولكنها تحاول أن تكذب إحساسها، وتتردد في حديثها الذي لا يطول كثيرا، حيث تقول دوما: “أنا راضية بأمر الله”.
وأشارت إلى أن الأطباء أخبروا ابنتيها بأهمية عدم تأكيد شعورها بوفاة زوجها، حتى لا يؤثر عليها ويقلل رغبتها في تلقي العلاج، ومحاولة على أن زوجها على قيد الحياة وفي حاجة لها، ما يجعلها متحمسة للعلاج والخروج من المستشفى.

وأضافت الصحيفة أن “دلال عبدالعزيز كلما تحاول السؤال عن زوجها الفنان سمير غانم، يكون رد ابنتيها دنيا وإيمي، عليها أن حالته الصحية غير مستقرة، ولا تختلف كثيرا عن حالتها، بالإضافة إلى أنه غير قادر على الحديث”.

وأصيبت الفنانة دلال عبد العزيز بفيروس “كورونا”، بعد الانتهاء من تصويرها مسلسلها الرمضاني “ملوك الجدعنة”، من بطولة عمرو سعد ومصطفى شعبان، فيما توفي زوجها الفنان سمير غانم، عن عمر ناهز 84 عاما، متأثرا بالفيروس، وشيعت جنازته من مسجد المشير بالتجمع الخامس، وشارك فيها عدد كبير من النجوم، بينهم يسرا وإلهام شاهين.

سبوتنيك



مصدر الخبر موقع النيلين

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: