السلطات السودانية تقبض على أمين عام حكومة ولاية أسبق




أوقفت السلطات السودانية، أمين عام أسبق لحكومة الولاية الشمالية، على ذمة تهم تحت طائلة قانون تفكيك التمكين، كما أعادت إصدار أوامر قبض على «7» آخرين.

الخرطوم: التغيير

ألقت النيابة المتخصصة لتفكيك نظام الثلاثين من يونيو 1989م واسترداد الأموال العامة «نيابة مكافحة الفساد والتحقيقات المالية» بالولاية الشمالية، القبض على أمين عام حكومة الولاية الأسبق تحت المادتين «13» و«14» من قانون تفكيك نظام الثلاثين من يونيو 1989م وإزالة التمكين لسنة 2019م تعديل 2020م.

وطبقاً لتصريح إعلامي، الأحد، أصدرت نيابة مكافحة الفساد والتحقيقات المالية مجدداً أوامر قبض على «7» من أعضاء لجنة التصرف في الأراضى الحكومية السابقة تحت ذات المواد، إضافةً إلى عدد من مواد القانون الجنائي، وذلك بعد أن تم الإفراج عنهم مؤخراً، على خلفية دعاوى كان قد تقدم بها مواطنون.

وجاءت إعادة أوامر القبض بناءً على مستندات معززة للتهم الموجهة ضدهم دفعت بها لجنة التفكيك بالولاية من خلال البيانات التي تحصلت عليها من ملفات العهد المباد.

وأكدت لجنة الولاية، المضي قدماً في دك حصون الفساد بالولاية وكشف البؤر المخبوءة والضرب بيد من حديد لكل من تسول له نفسه العبث بمضامين ثورة ديسمبر المجيدة وبمقدرات الشعب السوداني.

يذكر أنه في ديسمبر 2019م أصدر رئيس مجلس السيادة الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان، قراراً بتشكيل لجنة للقضاء على التمكين السياسي والاقتصادي الذي انتهجه نظام المخلوع عمر البشير.

وسميت اللجنة بـ«لجنة تفكيك نظام الثلاثين من يونيو وإزالة التمكين ومحاربة الفساد واسترداد الأموال»، وتتبع لها لجان فرعية بجميع الولايات.

وكان النظام المُباد مكّن محسوبيه من الاستحواذ على العديد من الوظائف المهمة بالدولة، وفتح لهم المجال للسيطرة على الاقتصاد.

وشكت اللجنة مراراً من صعوبات ومعوقات تواجه عملها، واتهمت نافذين بمحاولة عرقلتها.



مصدر الخبر موقع صحيفة التغيير

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: