السودان يخصص «2022» للاحتفال بأبرز فنان وموسيقي في تاريخه الحديث




يصنف الفنان السوداني محمد وردي ، الذي رحل  في العام 2012 ، كأبرز المغنين والموسيقيين في تاريخ البلاد الحديث.

الخرطوم:التغيير

التقى رئيس الوزراء السوداني ، عبد الله حمدوك ، يوم الأحد بالخرطوم، اللجنة العليا للاحتفال بعام وردي 2022.

واطّلع حمدوك، بحسب وكالة السودان للأنباء ـ سونا، على تصور اللجنة الذي أعدته لجعل العام 2022 مخصصاً للاحتفال بمناسبة مرور 90 عاما على ميلاد، و 10 سنوات على رحيله.

وأكد رئيس الوزراء،  أن دعم الحكومة لهذا المشروع وتنفيذ كل ما يليها من مسؤوليات وخطوات ، يأتي تقديراً لعطاء الفنان الكبير محمد وردي الذي يعتبر رمزاً وطنياً كبيراً وعرفاناً لدوره الوطني الذي ألهم وجدان الشعب السوداني بالقيم الثورية وترسيخ معاني الحرية.

ووجه حمدوك كل أجهزة الدولة المعنية ، على رأسها وزارة الثقافة والإعلام بالعمل على دعم هذا المجهود والمشاركة فيه.

من جهتها ، أوضحت اللجنة ، أن التصور الذي أعدته للاحتفال بذكرى رحيل الفنان محمد وردي ، يحتوي على أنشطة متعددة تمتد طوال العام، وتشمل كل ولايات السودان وبعض الدول لتخليد ذكراه.

وضم وفد اللجنة العليا للاحتفال بعام وردي،  كل من د. حسن محمد وردي، الفنان عبد القادر سالم، والفنانة آمال النور، بجانب أحمد القرشي إدريس، قمرية عمر.

 

المعلم الفنان

 

وولد وردي شمالي السودان عام 1932 ، وتخرج في معهد المعلمين بمدينة شندي وعمل بالتدريس لنحو سنتين ، قبل أن يتجه للغناء.

وفي نهاية حقبة الخمسينات ، سجل وردي غنى وردي للمرة الأولى في الإذاعة السودانية.

وبدأ حياته الفنية بترديدبعض أغنيات الفنان الراحل ، إبراهيم عوض، غير أنه سريعاً ما اتجه لإنتاج أعماله الخاصة.

وارتبط وردي ، الذي يلقب بفنان أفريقيا الاول، بالسياسة، خاصة في حقبة الرئيسين الراحلين إبراهيم عبود وجعفر نميري، غير أنه مضى في طريق الفن.

وغنى وردي ، الذي تجاوزت مسيرته الفنية 5 عقود لأبرز الشعراء السودانيين، بينهم عمر الدوش، وإسماعيل حسن.

وتعد أغنية الحزن القديم التي كتبها الدوش ، أحد أبرز أعماله على الإطلاق ، من حيث الموسيقى والألحان والكلمات والأداء، بجانب تميزه بالأغنيات ذات الطابع الثوري الوطني، مثل “أصبح الصبح”، للشعار السوداني الراحل، محمد الفيتوري.

رئيس الوزراء عبد الله حمدوك التقى اللجنة المختصة للإعداد بالاحتفال



مصدر الخبر موقع صحيفة التغيير

أضف تعليق