مريم الصادق المهدي تكشف تفاصيل الجلسة المغلقة مع نظيرها الروسي


أوضحت وزيرة الخارجية السودانية مريم الصادق المهدي، أنّ الجلسة المغلقة مع نظيرها الروسي، شهدت مناقشة القضايا الثنائية فيما يخصّ الجوانب السياسية والدبلوماسية والاقتصادية بصورة معمّقة.

وأردفت قائلة: “نقدّر الدعم الذي تقدمه روسيا لنا في كل القضايا التي عرضت في مجلس الأمن والأمم المتحدة، كما أن قرار روسيا بإعفائنا من الدين أمر مهم يساعد السودان”.

والأحد، وصلت إلى روسيا، وزيرة الخارجية السودانية مريم الصادق في زيارةٍ رسمية لثلاثة أيامٍ.

وقالت مريم الصادق المهدي، إن العلاقة بين السودان روسيا ممتدة وثابتة ومستدامة لمدة تزيد عن 65 عامًا، كما أنها تحظى باهتمام كبير من كافة المكونات السودانية.

وأضافت: “آمل أنّ تكون لهذه الزيارة تبعات سياسية ودبلوماسية واقتصادية وثقافية مهمة”.

وتابعت: “التحركات الأحادية التي تضر بالسودان من ملء لسد النهضة يجب أن تكون محل شجب وعدم احتمال”.

وأشارت مريم إلى أنّ التحرّكات الأحادية التي تضرّ بالسودان فيما يخصّ ملء سدّ النهضة “يجب أنّ تكون محلّ شجبٍ”.

وتصرّ إثيوبيا على تنفيذ ملء ثانٍ للسد بالمياه، في يوليو وأغسطس المقبلين، حتى لو لم تتوصّل إلى اتّفاقٍ مع دولتي المصب.

باج نيوز



مصدر الخبر موقع النيلين

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: