منصات خارجية لتصفية حسابات إقليمية بالبلاد – صحيفة الوطن الإلكترونية



الخرطوم: إشتياق عبدالله
كشف عضو مجلس السيادة محمد الفكي سليمان عن وجود منصات لثلاث دول تستغل السودان لتصفية حسابات إقليمية مشيرا إلى انهم لن يسمحوا أن تستغل البلاد لتصفية الحسابات مطالبا رئاسة مجلس الوزراء بتسمية هذه الدول باسمائها وأقر الناطق الرسمي باسم مجلس السيادة الانتقالي، محمد الفكي سليمان خلال مخاطبته ورشة إعلام السلام التي نظمها مركز أرتكل للتدريب والإنتاج الاعلامي بالشراكة مع المفوضية القومية للسلام وبرنامج الأمم المتحدة الانمائي بضعف الأداء في تحقيق قضايا الانتقال و قال أن التقدم في قضايا الانتقال ضئيل جدًا وما تزال متأخرة، رغم مضي نصف الفترة الزمنية للفترة الانتقالية بحسب قوله داعيًا الحكومة التنفيذية للكشف عن الدول التي تستخدم كمنصات للتحريض ضد الدولة.
وأقر عضو مجلس السيادة ببطء الأداء، وحث في الوقت ذاته إلى ضرورة إصلاح الخدمة المدنية وكافة مؤسسات الدولة مطالبا بتنقية المناخ الاعلامي ومحاربة خطاب الكراهية والعنصرية
إلى ذلك طالب وزير شؤون مجلس الوزراء خالد عمر يوسف بتضييق المساحة على القوى الظلامية التي تريد أن تحقق أهدافها من خلال تقويص الفترة الانتقالية.
مؤكدًا على أن الفترة الحالية مجابهة بحملات منظمة أكثر فعالية، وأضاف: “وزارة الإعلام تعاقدت مع شركة متخصصة في تحليل المحتوى، ووجدت بأن هناك عمل منظم بقواعد وأهداف محددة”.
وحذر يوسف من خطورة الحملة المنظمة لجهة أنها تؤدي لتقسيم البلاد عبر خطاب الكراهية أكثر من إجهاض الفترة الانتقالية.
واصفًا ما يحدث في الأقاليم بدارفور وبورتسودان بأنه دليل على الحملة الممنهجة لعدم تقبل الآخر.
في وقت حمَّل فيه حاكم إقليم دارفور مني أركو مناوي الحكومة المسؤولية الكاملة لصناعة المحتوى المضاد، لجهة تقصيرها في توفير التعليم والحياة الكريمة لمواطنيها .




مصدر الخبر موقع صحيفة الوطن الإلكترونية

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: