إحياء الذكرى الخامسة لرحيل السياسي السوداني البارز محمد علي جادين




أقيمت بمدينة ألتي بولاية الجزيرة بوسط السودان ، فعالية رياضية  لإحياء الذكرى الخامسة لرحيل السياسي البارز والمترجم والكاتب محمد علي جادين.

الخرطوم:التغيير

وجادين ، هو الأمين العام السابق لحزب البعث السوداني، وأحد أبرز قيادة انتفاضة مارس/أبريل 1985 التي أطاحت بالرئيس المخلوع ، جعفر نميري.

وتوفي جادين في يونيو عام 2016 بعد معاناة مع المرض ، مخلفاً سيرة شخصية ونضالية كبيرة ، إلى جانب عدد من المؤلفات والترجمات.

واشتمل الاحتفال بذكرى جادين ، على مباراة في كرة القدم ، جمعت بين فريقي النهضة ألتي، وفريق الوادي على شرف الدورة المقامة للراحل.

ولعبت جميع مباريات الدورة الرياضية ، بمسقط رأسه بمدينة ألتي بمشاركة ست قرى؛ هي ود لميد ، ألتي، النوبة ، امغد، المحطة والمسيد.

وشارك في برنامج تأبين جادين  عدد من القيادات السياسية والإعلامية.

وفي كلمة له ، عدد رئيس جائزة الطيب صالح للإبداع الكتابي ـ رئيس اللجنة المنظمة للتأبين ، مجذوب عيدروس مميزات جادين وإسهامته الفكرية والسياسية.

من جانبه ، وصف رئيس حزب البعث السوداني ، يحيى الحسين ، جادين بالأستاذ والإنسان البسيط المتواضع الذي أحبه الأطفال والفتية، لأنه يدعو للانسجام مع البسطاء.

و انتخب جادين ؛ كأول أمين عام لحزب البعث العربي الاشتراكي ـ قطر السودان ـ  في العام ١٩٧٥.

غير أنه لاحقاً ، وعقب حدوث انشقاق في حزب البعث العربي الاشتراكي ، أسس حزب البعث البعث السوداني ، و كان أول أمين عام له.

وتخرج جادين في جامعة الخرطوم ، كلية الاقتصاد والعلوم الاجتماعية ، في العام 1965 ، وله عدة مولفات في الاقتصاد والفكر السياسي، ومن بين أشهر مؤلفاته “بناء الوحدة الوطنية”.

كما عُرف جادين بفكره السديد ، وعمله النضالي الدؤوب ، كما أنه أحد الاصوات المهمة الداعية للديمقراطية وكان أحد أبرز الشخصيات المناهضة للنظام البائد.

محمد علي جادين ،، بانوراما سودانية وطنية



مصدر الخبر موقع صحيفة التغيير

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: