الجنيه يوالي التحسن وتراجع الطلب على العملات الاجنبية في السوق الموازي


الخرطوم 13 يوليو 2021-استمرت حالة تحسن العملة المحلية في السودان امام سلة العملات الأجنبية في ختام تداولات الثلاثاء مدفوعة باستمرار تراجع الطلب.

JPEG - 30.4 كيلوبايت
رزم من العملة السودانية (أب)

وتشهد الأسواق الموازية للعملات تراجعا ملحوظا في أنشطتها بعد تحسن موقف النقد الأجنبي لدى بنك السودان المركزي وانتظام سياسة مزادات النقد الأجنبي ما ادى الى الإيفاء بطلبات الاستيراد.

وطبقا لمتعاملين تحدثوا لـ ” سودان تربيون” الثلاثاء فإنه جرى تداول بيع الدولار الواحد ب 450 جنيها والشراء 447 جنيها فيما سجل سعر البيع للريال السعودي 120 جنيها والدرهم الاماراتي 121 جنيها بينما بلغ سعر البيع لليورو 535 جنيها.

وارجع المتعاملون تحسن قيمة الجنيه إلى ارتفاع حجم المعروض من النقد الأجنبي إلى جانب تراجع الطلب.

وقال أحد المتعاملين إن هناك حالة من الاستقرار في تداولات الأسواق الموازية كما أن فئات واسعة من تجار العملة أصبحوا يلجؤون للمصارف لبيع العملات الأجنبية بعد ارتفاع قيمة الجنيه مقابل العملات الأجنبية.

في الأثناء أعلن بنك السودان المركزي أنّ عطلة عيد الأضحى المبارك للعاملين بالجهاز المصرفي ستبدأ اعتبارًا من يوم الأحد الموافق 18 يوليو حتى الخميس 22 يوليو على ان تتم مزاولة العمل يوم الاحد 25 يوليو.

وقرر بنك السودان المركزي أن يستمر عمل المصارف من خلال رئاساتها وفروعها خاصة لعمليات السحب، والإيداع، والمقاصة، خلال يومي 17 و18 يوليو على أن يسرى القرار أيضا على الصرافات وكافة فروع بنك السودان المركزي والإدارات ذات الصلة بالرئاسة.

ودعا البنك المركزي مديري عموم المصارف إلى المتابعة مع المعنيين بمصارفهم للتأكّد من تزويد ماكينات الصراف الآلي بالنقود الكافية خلال العطلة.





مصدر الخبر موقع سودان تربيون

أضف تعليق