الجيش يتصدى لمليشيات اثيوبية حاولت احتلال اراضى بالفشقة


تصدت القوات المسلحة السودانية وقوات الاحتياط بالفرقة الثانية مشاة بولاية القضارف شرقي السودان الاحد الماضي لمليشيات اثيوبية مسلحة وقوات اليوهالي الخاصة التي توغلت داخل الأراضي السودانية بعمق 2 كلم.
وكشف المدير التنفيذي لمحلية باسندة الحدودية بولاية القضارف مأمون الضو عبد الرحيم بان المليشيات والقوات الاثيوبية تولت مجددا في الأراضي السودانية التي استعادها الجيش من قبل.
وافاد عبد الرحيم “سودان تربيون” إن تلك القوات جاءت لإسناد كبار المزارعين الأثيوبيين في مناطق ام دبلو وحسكنيت بالقرب من خور سنط وجبل ابودنقل.
وأوضح المسؤول أن المليشيات الاثيوبية وقوات اليوهالي تحركت الايام الفائتة من مستوطنة قطراند بغرض دعم واسناد المزارعين الأثيوبيين لفلاحة الأراضي السودانية.
وتابع ” القوات المسلحة وقوات الاحتياط نجحت في استعادة الاراضي وطرد المليشيات الاثيوبية التي كانت تسيطر على خمسين ألف فدان في هذه المنطقة”.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب



مصدر الخبر موقع الانتباهه

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: