النيابة توضح ملابسات منع فريق دولي من دخول مشرحة بالخرطوم




كشفت النيابة العامة في السودان، عن أسباب منعها لفريق خبراء طب عدلي دوليين من دخول مشرحة بالعاصمة الخرطوم.

الخرطوم: التغيير

قالت النيابة العامة في السودان، إنها علمت بزيارة فريق أرجنتيني من خبراء الطب العدلي للبلاد، من خلال وسائل التواصل الإجتماعي، مثلها والعامة.

وكانت الوسائط المختلفة انشغلت يوم أمس الثلاثاء بخبر مفاده منع النيابة العامة لفريق خبراء طب عدلي زائر للسودان من دخول مشرحة التميز للتعرف على رفات شهداء انقلاب رمضان 1990م «28 رمضان».

وصرحت لجنة التحقيق في قضية إعدام شهداء ضباط «28 رمضان»، بأن النيابة منعت الفريق الدولي الذي يزور السودان من دخول المشرحة.

وقالت إنه عند دخول الفريق للمشرحة بصحبة اللجنة، فوجئوا بوكيل النيابة الموجود، يخبرهم أنّ لديه توجيهات صادرة عن النائب العام المكلّف مبارك محمود عثمان بمنعهم من الدخول.

لكن النيابة أكدت في تصريح صحفي اليوم الأربعاء، أنها لم تتلق إخطاراً من قبل أي من مؤسسات الدولة بقدوم وفد، كما لم تتلق أي إخطار من الوفد بنيته زيارة السودان من باب العلم فقط.

وقالت إنها لم تتلق ما يفيد بماهية الوفد وتبعيته لأي دولة أو منظمة أو الجهة التي ينتمي لها وتخصصه وطبيعة زيارته للسودان.

وأشارت النيابة إلى أنها تترأس كافة لجان التحقيق المكونة في قضايا المفقودين والمختفين قسرياً على مدى الثلاثين عاماً ويفترض أن يتم التنسيق معها عبر القنوات الرسمية التي تحكم التعاون بين المؤسسات سواء داخل البلاد أو خارجها، وهو ما لم يتم خلال زيارة الوفد المزعوم.

ونبهت إلى وضع المشارح الحالي وما تعانيه من الاكتظاظ والإجراءات المقيدة في الدخول والخروج إلا من قبل المعنيين بالأمر من الأطباء والجهات العدلية والنظامية الأخرى.

وأكدت النيابة أن أبوابها مشرعة لكل راغب في مساعدة شعبها عبر بوابة العدالة كضلع مهم من أضلع البناء المؤسسي للدولة المدنية التي وضعت لبنتها الأولى من خلال ثورة ديسمبر.

وذكرت أنها انتهجت سياسة الانفتاح والشفافية كإحدى أدوات إرساء العدالة وقيم القانون، وظلت حريصة في إشراك أهل المصلحة في كافة جوانب العمل العدلي واللجان المشكلة لإظهار الحقائق.

السودان: النائب العام يزور مقبرة يرجح انها لـ”ضباط رمضان”



مصدر الخبر موقع صحيفة التغيير

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: