رئيس حزب الوطن يدعو الحركات التي لم توقع علي إتفاق جوبا للإستجابة لنداء السلام



الخرطوم :الوطن
دعا د. عبدالعزيز النور رئيس يدعو الحركات المسلحة التي لم توقع علي إتفاق جوبا لسلام السودان الإستجابة لنداء السلام و الانخراط في العملية السلمية لضمان الأمن والاستقرار في دارفور وقال أن الحرب لم تعد خياراََ لنيل الحقوق.
وأوضح النور في تصريح صحفي أن حديث رئيس حركة جيش تحرير السودان مني أركو ميناوي حول وجود حركات مسلحة غير موقعة علي إتفاقية جوبا تعمل علي تهديد السلام والاستقرار في دارفور فيه كثير من الموضوعية بإعتبار أن أي نشاط لحركات في الإقليم ينبغي أن يكون مستندا علي إتفاقية جوبا مبيناََ أنه لايمكن أن تكون هناك حركات غير موقعة علي إتفاق السلام وهي تريد أن تمارس عملها بالاستفادة من الفرص التي أتاحها مؤكدا علي ضرورة إنخراط هذه الحركات في العملية السلمية حتي لا تشكل تهديدا للأمن في دارفور ودعا النور إلي ضرورة الإستفادة من الأجواء التي خلقها إتفاق جوبا في إستتباب الأمن والاستقرار وتحقيق العودة الطوعية للنازحين واللاجئين لمناطفهم مؤكداََ أن إتفاقية جوبا أسهمت بشكل كبير في حالة التعافي التي تعيشها ولايات دارفور حالياََ.
وثمن د. عبدالعزيز النور المجهودات التي قام بها الفريق أول محمد حمدان دقلو النائب الأول لرئيس مجلس السيادة الانتقالي في إستكمال حلقات السلام بالبلاد مبيناََ أن الإستقرار الذي يشهده الوطن حالياََ جاء نتاج البشريات التي حملتها إتفاقية السلام لجموع أهل السودان مشدداَََ علي ضرورة إلحاق الحركة الشعبية شمال برئاسة عبدالعزيز الحلو وحركة جيش تحرير بقيادة عبد الواحد محمد نور، بعملية السلام.




مصدر الخبر موقع صحيفة الوطن الإلكترونية

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: