هاجر سليمان تكتب: الجمارك وبدر للطيران والنائب العام


تلاحظ أخيراً ان هنالك بطئاً فى تحقيق العدالة، ولاحظنا فى عدد من البلاغات ان القضية تظل فى النيابة الى ان تموت وتضيع الحقوق، بل لاحظنا انه فى بعض القضايا تظل بعض النيابات تماطل بطريقة مقصودة ومتعمدة لاضاعة حق الشاكي او حق المتهم، وهذا يتنافى مع العدالة التى قامت لاجلها الثورة، حتى ان البعض صار يرى ان الحقوق يجب ان تؤخذ (رجالة وحمرة عين).

وتابعنا البلاغ الذى تقدمت به جمارك مطار الخرطوم ضد شركة بدر للطيران التى كانت قد اتهمت الجمارك بالضلوع في عمليات التهريب، الامر الذى قاد مسؤول الجمارك لتدوين بلاغ اشانة سمعة ضد المتهم مدير شركة بدر للطيران، وتم التحرى مع الشاكى والمتهم واكملت الشرطة تحرياتها وارسلت ملف القضية للنيابة لتلخيصه، ومن ثم احالته للمحكمة للفصل فيه.

ومر على البلاغ نحو شهرين وحتى الآن لم يحل للمحكمة، ومازالت النيابة تمسك بملف القضية دون ابداء اسباب واضحة حول تمسكها بملف القضية، وذهبت الى اكثر من ذلك حينما امرت باستجواب الشاكى لاكثر من مرتين، واعادة الاستجواب هذه تجعلنا نفتح باباً للتساؤل عما اذا كانت النيابة تود قتل القضية من خلال اعادة استجواب الشاكى لمرات، حتى يتوصل لقناعة ان درب الوصول للعدالة شائك وتحفه المخاطر والعثرات، ام ان النيابة تكتشف فى كل مرة ان هنالك معلومات ناقصة فى الملف؟ وهذا يجعلنا نقدح فى التحرى ونقدح فى النيابة، ونطالب النائب العام بالتدخل وفتح ملف للتحرى حول القضية، حتى لا يقال ان العدالة ضاعت فى عهدكم، وان كل صاحب حاجة ما لم يكن ذا مركز مالى وشخصية مرموقة فلن تتحقق له العدالة.

ونخشى ان تصبح ايها النائب العام المكلف نقطة تأريخ وتوثيق لعدم العدالة وضياعها، ونحن نعلم تماماً انكم منذ توليكم منصب نائب عام مكلف تعملون بهمة ونشاط، حتى اننا اصبحنا نرى انه من الافيد للبلاد ان تعين رسمياً نائباً عاماً وليس مكلفاً، ولكن ما لم تقم سيدى بزيارات مفاجئة للنيابات وتفتح مكتبك لاصحاب الحاجات، فلن تكتشف القصور الذى يعترى نياباتك، خاصة فى ظل التردى الاقتصادى الذى بات يفتح شهية البعض لتحقيق المكاسب الشخصية.

ان اولى اسباب تدمير المسؤولين خاصة الذين على رأس النيابة العامة او القضاء او الشرطة، هو الظلم وعدم تحقيق العدالة واتباع اسلوب العدالة الانتقائية وتجزئة المبادئ، لذلك نطالبكم ــ مولانا النائب العام ــ بأن تخاطب نياباتك وتقف على سير العمل بها، وبطرفنا الكثير من القضايا التى تعرض اصحابها للظلم امام نياباتكم، وسنقوم بالكتابة عنها ورفعها اليكم ان رغبتم فى ذلك، ونأمل الا يكون عهدكم ظالماً كبعض العهود السابقة، ونتمنى ان يكون عهداً مشرقاً بتحقيق العدالة وسيادة حكم القانون واحترام المبادئ الانسانية.

ونطالبكم سيدي النائب العام بالتحقيق في ملف شكوى الجمارك ضد مدير شركة بدر للطيران، قبل ان نكشف فى هذه الزاوية الملابسات على الملأ وما دار سراً فى دهاليز العدالة.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب



مصدر الخبر موقع الانتباهه

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: