الشيوعي: قانون النقابات الحالي الأسوأ في تاريخ السودان


الخرطوم: الإنتباهة

انتقد الحزب الشيوعي قانون النقابات 2021، ووصفه بأنه الأسوأ بين القوانين في تاريخ النقابات السودانية.

مع ذلك، قال عضو الحزب الشيوعي مختار عبد الله، في مؤتمر صحفي اليوم الأربعاء، إن القانون وضع لتفتيت الحركة النقابية، ولا يمكن أن يخدم قضية العمال إذ أنه سُن لمصلحة الرأسمالية الطفيلية.

وأشار إلى أن الطبيعة الهيكلية التي رسمها القانون لبنية العمل النقابي منصبة على  تقسيم الحركة النقابية رأسيا إلى ست فئات انشطارية، تقود في محصلتها إلى القضاء على الحركة برمتها.

في ذات السياق وصفت عضو الحزب بثينة خرساني، سعي الجهات المختصة لإجازة  وتسويق القانون من منظمة العمل الدولية بأنه عمل مهين للحركة النقابية، وأشارت إلى أن صدوره من قبل السلطة التنفيذية ممثلة في وزارة العمل يضع عليه علامة استفهام يجب التوقف عندها طويلاً.

من جهته أوضح عضو الحزب عبد العزيز التوم، أن محاولة تعديل قانون المنشأة (قانون 2020)، يجعل منه قانونا غير صالح للحركة النقابية، لأنه يقطع طريق تطورها التاريخي ويخل بأدائها الوظيفي، ودعا إلى مقاومة القانون والعمل على إسقاطه وعدم تمريره.

 

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب



مصدر الخبر موقع الانتباهه

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: