فتاة تصمم مجوهرات من أسنان الموتى


ابتكرت فتاة مقيمة في أستراليا طريقة مخيفة لتخليد ذكرى الذي يرحلون عن عالمنا، وذلك بتصميم مجوهرات من أسنانهم.

وتمتلك، جاكي وليامز، شركة “Grave Metallum Jewelry” الأسترالية، والمتخصصة في بيع قطع مصنوعة يدويا تضم رفات الموتى، بحسب صحيفة “نيوروك بوست” الأمريكية.

وتمزج وليامز أيضا الشعر برماد الجثث في خط مجوهراتها، والذي يتضمن عقودا وأساور وخواتم تذكارية.

وتؤكد وليامز البالغة من العمر 29 عاما، والمقيمة في ملبورن بأستراليا إنها “تقوم بهذا العمل لأنها ترغب في مساعدة الناس على التعامل مع حزنهم وخسارتهم، وذلك لأنه شيء مضمون لكل كائن حي”.

وتعتمد جاكي وليامز في عملها على ضروس العقل أو أسنان الأطفال اللبنية أو تلك المغطاة بالذهب أو المعدن، والتي يتم إزالتها من الجثث قبل دفنها أو حرقها.

ثم تشرح وليامز أنه بعد تلقيها الأسنان تقوم بلصقها بوساطة الشمع في المعادن الثمينة مثل الفضة والذهب والبلاتين، وتبرزها بالأحجار الكريمة، بما في ذلك الياقوت والماس.

Would you have jewelry made from the teeth of a dead loved one? https://t.co/MnbnJjzKft

— B102.9 (@wxxb) July 12, 2021
ويستغرق تصنيع جاكي وليامز لمجوهراتها الخاصة من بين 6 إلى 8 أسابيع للانتهاء منها، وتتراوح تكلفتها ما بين 262 دولارا أمريكيا و7483 دولارا أمريكيا للقطعة الواحدة.

وعن قصة اقتحامها لذلك “البيزنس” المخيف، تقول جاكي وليامز إن الفكرة الغريبة وردت إليها عندما كانت تعمل بستانية في مقبرة محلية، وبعد دراستها تصميم المجوهرات، ثم بعد ذلك أسست شركتها أثناء عملها في الحانات والمطاعم، وبعد أن لاقت أعمال الشركة رواجا، تخلت عن نوبة عملها الليلي وأصبحت تدير شركتها بدوام كامل.

وتابعت مؤكدة أنها بدت دائما وكأنها منجذبة إلى الجانب المرضي من الحياة، وحتى عندما كانت طفلة بدأ اهتمامها بمساعدة الآخرين على التعامل مع حزنهم عندما فقدت أعز أصدقائها قبل بضع سنوات.

(Mirror):’I make jewellery from the teeth of dead loved ones to help people grieve’ : Jacqui Williams, 29, sells necklaces, rings and bracelets using remains as well as precious gemstones .. #TrendsSpy https://t.co/0ZcTiQzId7 pic.twitter.com/OJG0QXgyoL

— NewsOnePlace.com (@newsoneplace) July 9, 2021
وأردفت قائلة: “من الأسهل دائما التعامل مع الحزن عند مشاركته”.

وقالت جاكي وليامز:

“أشعر بالحماس من صنع قطع تحث على التفكير بأشياء غالبا ما يتم تجاهلها أو أشياء تحمل المحرمات، وفتح محادثة حول الجانب المروع والمرعب من الحياة”.
وأعن أغرب طلبات واجهتها خلال داخل شركتها من جانب الزبائن، أشارت إلى أنه طلب منها في أحد الأيام تصنع قطعة مجوهرات باستخدام لولب، وهو ما رفضته لأن وسيلة منع الحمل داخل الرحم كانت بلاستيكية، كما طُلب منها في حالة أخرى وضع غلاف الرصاصة من عميل أطلق جده النار على نفسه في قطعة مجوهرات.

وعلى الرغم من أن عائلتها وأصدقاءها يدعمون عملها غريب الأطوار، إلا أنها تتلقى أحيانا معارضة وانتقادات من أولئك الذين يشعرون بالاشمئزاز من الاستعانة بالأسنان والعظام، لكن يرى البعض الآخر المؤيد لها أن ذلك النمط الجديد من المجوهرات هو بمثابة تذكير صادق بإرث أحبائهم.

سبوتنيك





مصدر الخبر موقع النيلين

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: