هتافات “مابنقبل الدية” تصل مسامع البشير والمتهمين


اكد المتحدث باسم هيئة الاتهام في قضية مدبري انقلاب 30 يونيو المعز حضرة استئناف جلسات المحاكمة في السابع والعشرين من يونيو القادم مواصلة للتحريات والانتقال بعدها لمرحلة المبلغ، مضيفا ان محاكمة مدبري الانقلاب هي اولوية محورية من مطالب ثورة ديسمبر المجيدة. واضاف حضرة وفق صحيفة (الديمقراطي) ان الهيئة وجدت تجاوبا من اللجنة القانونية لقوى الحرية والتغيير فيما يخص مطالب الهيئة المتمثلة في شكاوى ضد قاضي المحكمة التي قدمت لرئيس القضاء ومخالفات يجب محاكمته عليها، مضيفا لن نفصح عنها لمصلحة التحقيقات واصفا المحكمة بانها اصبحت مهزلة. واشار إلى ان محامي الدفاع كانوا يحضرون بأعداد كبيرة في كل الجلسات ويهتفون عند دخول المتهمين وعند خروجهم، رغم منع القاضي لهم عدة مرات من الهتاف، واردف لكن في الجلسة الأخيرة ردد محامون متضامنون مع هيئة الاتهام هتافات “الدم قصاد الدم ما بنقبل الدية كيزان حرامية”. وتابع ان الهتافات وصلت مسامع البشير والمتهمين لاول مرة منذ بداية المحاكمة. وحول المذكرة التي قدمتها الهيئة لرئيس القضاء والمتعلقة بمطالب لتحقيق العدالة قال انه لم يرد عليها بعد، مؤكدا سنظل بالمرصاد لكل المحاولات للعبث بهذه المحكمة وان ما قدم من مذكرات هي للعدالة والتاريخ.

الخرطوم ( كوش نيوز)



مصدر الخبر موقع النيلين

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: