(183) ضابطاً و(2582) فرداً و(170) إسعافاً لتفويج المُواطنين إلى الولايات


الخرطوم ــ الصيحة
دشّنت الإدارة العامة للمرور (دائرة المرور السريع) بقطاع سوبا أمس، مشروع تفويج المركبات السفرية من ولاية الخرطوم إلى جميع ولايات البلاد بحضور مدير دائرة الشؤون العامة بالإدارة العامة للمرور.
وقال مدير دائرة المرور السريع، اللواء شرطة حقوقي علاء الدين محمد الحسن في تصريح (للمكتب الصحفى للشرطة)، إن تدشين مشروع تفويج المركبات تم بعد اكتمال كافة الترتيبات الفنية والإدارية بنشر (183) ضابط مرور، بجانب (2582) من ضباط الصف والجنود تم نشرهم بطرق المرور السريع لعمليات الضبط المروري ومُراقبة الطرق وضبط المركبات المُتفلِّتة التي تُهدِّد سلامة المُواطنين، وأشار إلى أنّ إدارته وضعت (170) سيارة إسعاف مُجهّزة بطرق المرور السريع لتكون في جاهزية تامة لمُجابهة أي طارئ، وناشد السائقين بضرورة الالتزام بالتوجيهات الصادرة من رجل المرور والتّقيُّد بخط السير الخاص بالتفويج لكل ولاية، مع مُراعاة استخدام السرعة القانونية المعروفة لتحقيق سلامة الآخرين، وقال “سيتم تطبيق القانون في حالات السُّرعة الزائدة والتخطي الخاطئ الذي يتسبّب في وقوع حوادث مرورية”، مضيفاً أن التفويج العكسي سيبدأ العمل به رابع أيام العيد من الولايات إلى ولاية الخرطوم، وتابع “المركبات الخاصة لا يشملها التفويج وستتم مُراقبتها في حالات تجاوز السرعة الزائدة، ويجب على سائقيها الالتزام وعدم الدخول في الأفواج”.
يُذكر أنّ الإدارة العامة للمرور، دَرَجَت على تفويج المركبات في الأعياد عبر تنظيم وتقييد حركة السير على طرق السريع بعدم تجاوز السرعة المُحَدّدَة، وأن تتحرّك المركبات في مجموعات مع توفير مُتحرِّكات المرور في قيادة الفوج لتأمينه وضمان وصول المُسافرين إلي وجهاتهم بسلامٍ.



مصدر الخبر موقع الصيحة الآن

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: