“كورونا” تضرب بقوة البعثات المشاركة بأولمبياد طوكيو


وفق تقارير أشارت إليها وكالة بي ان سبورتس، الثلاثاء.

ارتفعت أعداد المصابين بفيروس كورونا في صفوف من لهم علاقة مباشرة بالألعاب الأولمبية، لأكثر من سبعين إصابة.

ويأتي هذا الارتفاع مع تواصل توافد البعثات المشاركة في الدورة الأولمبية.

وذكر المسؤولون عن الدورة الأولمبية، أن بعض الرياضيين المقيميين خارج القرية الأولمبية أيضاً، جاءت نتيجة فحصهم إيجابية، من ضمنهم رياضي جمباز ٍ أمريكي.

وأضافت اللجنة المنظمة أن هذه الإصابات تشمل الرياضيين والمسؤولين، وبعض أعضاء البعثات الإدارية والطواقم التدريبية، كما تمَّ الإعلان عن إصابة اثنين من لاعبي المنتخب المكسيكي للبيسبول بالفيروس، وذلك قبل ساعاتٍ من مغادرة البعثة إلى اليابان.

وأُعلِن الثلاثاء، وقبل ثلاثة أيام على افتتاح أولمبياد طوكيو، عن إصابة خامسة بفيروس كورونا في القرية الأولمبية تعود إلى مدرب منتخب تشيكيا لكرة الطائرة الشاطئية النمساوي سيمون ناوش، وذلك بحسب ما أفاد مسؤولون.

ويأتي الإعلان عن إصابة ناوش بعد يوم على الكشف عن إصابة أحد لاعبيه بالفيروس وهو أوندري بيروشيتش، ليرتفع بذلك عدد الحالات الإيجابية بـ”كوفيد-19″ في القرية الأولمبية إلى خمس وإلى 72 متعلقة بالألعاب أُعلِن عنها حتى الآن.

والأحد عن ثلاث إصابات بالفيروس في القرية الأولمبية تعود إلى لاعبَين ومحلّل فيديو في منتخب جنوب إفريقيا للرجال في كرة القدم.

وكشفت اللجنة الأولمبية التشيكية السبت عن حالة إيجابية أخرى تعود الى أعضاء الوفد الأولمبي تم اكتشافها عند الوصول إلى طوكيو استعداداً لبدء الألعاب الجمعة المقبل بعد تأجيل لعام بسبب تداعيات الفيروس.

وتبلغ سعة القرية الأولمبية 17 ألف نسمة، ولكن لن يقيم هناك في نفس الوقت سوى 6700 شخص بحسب جدول المسابقات الذي أعدته اللجنة الأولمبية الدولية. وسيتم الوصول إلى هذا العدد في منتصف الألعاب في بداية آأغسطس.

ويمثّل السودان في أولمبياد طوكيو التي تبدأ في الثالث والعشرين من يوليو الجاري، بكلٍ من اللاعبة إسراء خوجلي”التجديف”وحنين سامي وأبوبكر عباس”السباحة”وصدام كومي”ألعاب القوى”، ومحمد عبداللطيف”الجودو”

باج نيوز



مصدر الخبر موقع النيلين

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: