شركة كندية بالسودان تخطط لانتاج 5700 كيلوجرام ذهب سنويا


الخرطوم 23 يوليو 2021 ـ قالت شركة تعدين كندية إنها تخطط لانتاج 5700 كيلوجرام من الذهب سنويا من امتياز منح لها في أقصى الشمال الشرقي من السودان.

JPEG - 25.1 كيلوبايت
أحد مواقع التنقيب التابعة لشركة “أرياب” الفرنسية قبل انسحابها من شرق السودان

وقال ريتشارد كلارك الرئيس والمدير التنفيذي لشركة أوركا لانتاج الذهب إن امكانات الذهب في السودان “مذهلة للغاية”.

وأوضح في مقابلة تلفزيونية مع “بلمبيرج” أن السودان أصبح حاليا ثاني أو ثالث دولة منتجة للذهب في أفريقيا وأن شركته عازمة على العمل بجدية لانتاج أكثر 228000 أوقية ذهب سنوياً في منطقة تقع شمال شرق السودان.

وقال كلارك إن الامكانات الجيولوجية في السودان ضخمة اضافة إلى التحسن الكبير الذي طرأ على المشهد السياسي والاقتصادي في السودان حيث ابعدت الحكومة الانتقالية المتطرفين وبالتالي أخذت طريقها للاندماج في المجتمع الدولي.

وتابع “فوق ذلك أزيل اسم السودان من قائمة الدول الراعية للارهاب واقتصاديا تم اعفاء الجزء الأكبر من ديون السودان على المؤسسات المالية الدولية”.

وأضاف “أن السودان سيشهد شطب ديون تبلغ 60 بليون دولار وسيكون ضمن مبادرة الدول الأكثر فقرا والمثقلة بالديون (هيبك) مما يعني أنه سيصبح مستحقاً للعون التنموي والمساعدات”.

وأفاد أن شركته تخطط لانتاج نحو 5700 كيلوجرام في العام من الذهب الخالص حيث أشارت دراسة جدوى المشروع في السودان في خطوطها العريضة إلى انتاج 228 ألف أوقية في السنة بتكلفة 751 دولار للأوقية.

وقال إن السودان ينتج حاليا ما يزيد على 100 طن من الذهب كلها تأتي من التعدين التقليدي وستكون شركة أوركا التي ستستثمر 350 مليون دولار في عمليات التعدين أول وأكبر شركة متخصصة تدخل هذا المجال بالسودان.

وأشار كلارك إلى أن منطقة التعدين تقع ضمن حزام الذهب النوبي الممتد إلى مصر في الشمال والسعودية في الشرق وإريتريا إلى الجنوب. وزاد “نحن اتجهنا الى السودان لأنه في قلب هذا الحزام بما لديه من امكانات ضخمة”.

وأضاف أن شركته سعت للدخول إلى السودان منذ زمن بعيد لقناعتها أن تغييرا سيحدث في البلاد مهما طال الزمن لكنهم لم يتوقعوا قيام الثورة السودانية.

وقال إن من العوامل المشجعة هو أن الحكومة السودانية التزمت بما وعدت به وهو إخلاء المربع من كل أشكال التعدين العشوائي التي هجمت عليه وأن الحكومة تمكنت خلال الثلاثة الأشهر الماضية من إخلاء الألاف من المعدنين العشوائيين من المنطقة دون أي حوادث أو صدامات.

وتعد شركة أوركا “Orca Gold Inc” وهي شركة كندية عامة من أكبر شركات تعدين الذهب في العالم وتعمل على تطوير مشروع المربع 14 للذهب في أقصى شمال شرق السودان والذي يبعد حوالي 200 كلم شمالي دنقلا.





مصدر الخبر موقع سودان تربيون

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: